شاهد.. علماء الفلك يستعدون لإضاءة السماء بنجم من الألماس

النجم سيُصنع من مواد عاكسة خفيفة الوزن

النجم سيُصنع من مواد عاكسة خفيفة الوزن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 01-10-2017 الساعة 19:01


أعلن فريق من علماء الفلك في الولايات المتحدة، يوم الأحد، إطلاق نجم من الألماس الاصطناعي، خلال العام المقبل؛ لإضاءة السماء ليلاً، في حين أكد الفريق العلمي أن النجم سيُصنع من مواد عاكسة خفيفة الوزن.

وقال الفريق العلمي من شركة "سبيس إكس"، إن المشروع هو تنفيذ لفكرة الفنان "تريفور باغلن"، بالتعاون مع متحف "نيفادا"، في حين أكد الفريق أن "نجم الألماس" سيتمكن الإنسان من رؤيته بالعين المجردة، حيث سيظهر كنجمة اصطناعية تتحرك ببطء، من خلال عكسه ضوء الشمس على الأرض.

وسيصل "نجم الألماس" إلى ارتفاع يبلغ مقداره 350 ميلاً عن سطح الأرض (575 كم)، حيث سيطلَق داخل قمر صغير، على أحد صواريخ "سبيس إكس فالون 9" خلال الربع الأول من عام 2018، حيث سينتشر بعد وصوله إلى الفضاء، متخذاً شكلاً قريباً من البالون بطول 100 قدم.

وسيبقى النجم في مدار الأرض المنخفض شهرين تقريباً، ولن تكون له أي أغراض تجارية أو عسكرية أو علمية، بحسب ما ذكره متحف "نيفادا" بموقعه الرسمي، في حين أكد المتحف أن رحلة النجم ستبلغ تكلفتها 1.3 مليون دولار أمريكي، يطمح الفريق العلمي إلى الوصول لها، من خلال حملة تبرعات أطلقها موقع "كيك ستارتر" في وقتٍ سابق من العام الحالي.

ووفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، يمكن متابعة آخر تطورات المشروع، ومراحل إطلاق النجم من خلال موقع orbitalreflector، حيث سيُمكن رؤية جميع بيانات الرحلة.

مكة المكرمة