علماء يحذرون من "فطر قاتل" يقاوم المضادات الحيوية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gm7N4r

الفطر ظهر لأول مرة في اليابان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 07-05-2019 الساعة 17:55

انتشر خبر ظهور فطر قاتل بالمراكز الاستشفائية منذ عام 2010، وهو نوع من الفطريات خطير مقاوم لكل أنواع المضادات الحيوية والمطهرات، عرف باسم "كانديدا أوريس".

اكتشف الفطر المجهري أول مرة في اليابان لدى امرأة تبلغ من العمر 70 سنة، أصابها التهاب على مستوى الأذن، واتضح فيما بعد أنها مجرد الحالة الأولى في سلسلة من الإصابات التي سيصعب احتواؤها في جميع أنحاء العالم، وكانت بداية لغز علمي وطبي مستمر إلى الآن.

وقد تلتها إصابات مماثلة في كل من جنوب آسيا والهند، وجنوب أفريقيا، والولايات المتحدة، وحتى أوروبا، ففي 2016 اكتشفت 72 حالة بمستشفى برومتون الملكي في لندن ببريطانيا، ما استدعى إغلاق وحدات العناية لأيام عديدة، تلتها إصابة 372 بمستشفى بمدينة فالنسيا الإسبانية.

ويتسبب هذا الفطر بمقتل شخص من كل 3 أشخاص يصابون بالعدوى التي تنتشر من خلال الدم أو الأعضاء، كما يصيب عادة الأشخاص الذين لديهم ضعف في جهاز المناعة، وغالباً ما يكونون في أماكن مثل دور الرعاية الصحية والمستشفيات.

كما أنه بمجرد ظهور هذه الفطريات من الصعب التخلص منها، على عكس معظم أنواع الفطريات، ففطريات "كانديدا أوريس" تنتشر من جسم شخص لآخر ولديها إمكانية العيش خارج الجسم لفترات طويلة من الزمن.

وبات هذا الفطر منذ ظهوره يشكل خطراً وتهديداً حقيقياً على الصحة العامة بسبب مقاومته للعلاج والتطهير.

ولقب هذا الفطر في المحيط الطبي بـ "الخارق"، وتقول كريستينا كومو، قائدة مجموعة بحث رائدة في علم الجراثيم الفطرية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة هارفارد، إنه رغم إثارة اسمه للخوف والقلق فإنّ الفطر له خصائص تجعل منه خارقاً حقاً.

هناك ثلاثة أنواع رئيسية من مضادات الفطريات المستخدمة لعلاج البشر، وبعض سلالات فطر أوريس تقاومها جميعها، في حين أن السلالات الأخرى تقاوم واحدة أو اثنتين، وهذا يحد من خيارات العلاج لشخص مصاب، والسبب الآخر هو "هذه الخاصية المخيفة حقاً لعدم القدرة على التخلص منها".

هذا وحدِّد عدد قليل من الحالات في فرنسا، ولكن في منشور لمركز الوقاية من الالتهابات المرتبطة بالرعاية، يشير "أودري موراند"، الطبيب في مستشفى "سانت إتيان" الجامعي، إلى أن "فطريات أوريس يمكن أن تمثل تحدياً خطيراً في إدارة المخاطر المعدية".

وأضاف أنها المسؤول عن الإصابات الخطيرة القاتلة في بعض الأحيان، والقادرة على الانتشار عدة أسابيع في بيئة الرعاية الصحية، ويستغل هذا الفطر الفترات الاستشفائية الطويلة الأمد للمصابين أو تركيب قسطرة وريدية أو جراحة أو مقاومة الجسم للعلاجات من أجل مهاجمة الأجسام والاستقرار على البشرة، ويصيب الأذن بالصمم عند محاولة إزاحته.

وفي 28 فبراير الماضي، أبلغ مركز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة عن 587 حالة مؤكدة من فطريات أوريس في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى 30 حالة غير مؤكدة، وعثِر عليه في أكثر من 30 دولة حول العالم.

وعلى الرغم من أن الأرقام قد تكون صغيرة فإنها تدعو مسؤولي الصحة إلى القلق.

مكة المكرمة