فقدان الذاكرة بالخمسينات مرتبط بالاكتئاب في العشرينات!

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GQpJ4q

عدم معالجة القلق بمرحلة الشباب قد يقود إلى فقدان الذاكرة في المستقبل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 21-03-2019 الساعة 15:15

وجدت دراسة جديدة واسعة النطاق أجراها علماء النفس بجامعة "ساسكس"، في إنجلترا، عن وجود صلة واضحة بين نوبات الاكتئاب والقلق التي يعاني منها البالغون في العشرينات والثلاثينات والأربعينات من العمر، مع انخفاض في وظيفة الذاكرة عندما يصلون إلى الخمسينات.

تعد هذه الدراسة، التي نشرت في المجلة البريطانية للطب النفسي، اليوم الخميس، الأولى من نوعها للنظر في العلاقة بين الأعراض الاكتئابية التي يعاني منها المرء ثلاثة عقود بعد مرحلة البلوغ وتراجع الوظيفة الإدراكية في منتصف العمر.

ولغرض الدراسة عمد علماء النفس في ساسكس إلى تحليل البيانات لأكثر من 18000 طفل، وتابعوا المشاركين من الولادة وحتى الطفولة، إلى أن وصلوا إلى سن الرشد.

وجد العلماء أن تراكم الأعراض التي واجهها المشاركون على مدار العقود الثلاثة يوفر مؤشراً قوياً على انخفاض خطي في وظيفة الذاكرة بحلول وصولهم إلى سن الخمسين.

وقالت الدكتورة داريا جايسينا، المحاضرة الأولى في علم النفس بجامعة ساسكس: "لقد وجدنا أنه كلما زاد عدد نوبات الاكتئاب التي يواجهها الأشخاص في مرحلة البلوغ، زادت مخاطر الإصابة بضعف الإدراك لديهم في وقت لاحق من حياتهم".

وأضافت: "لذلك نود أن تستثمر الحكومة أكثر في توفير الصحة العقلية للشباب، ليس فقط من أجل الفائدة المباشرة للمرضى، ولكن أيضاً للمساعدة في حماية صحة الدماغ في المستقبل".

بالإضافة إلى الذاكرة، عمد علماء النفس أيضاً إلى تقييم الطلاقة اللفظية، وسرعة معالجة المعلومات، ودرجات دقة المشاركين، بمجرد بلوغهم الخمسين.

ومن المشجع أن نوبات الاكتئاب والقلق لم يكن لها تأثير يذكر على المجالات الأربعة الأخيرة من الوظيفة الإدراكية، لكن فقدان الذاكرة المصاحب لها يشير إلى أن أعراض الاكتئاب التي ظهرت في مرحلة البلوغ المبكرة قد تتنبأ بالخرف في مرحلة البلوغ الأكبر سناً.

ويوصي الباحثون بأن تكون نتائج هذه الدراسة بمثابة دعوة للاستيقاظ لفعل ما يمكنك لحماية صحتك العقلية، مثل الحفاظ على علاقات قوية مع الأصدقاء والعائلة، أو ممارسة التمارين البدنية، أو ممارسة تأمل الذهن، وبالطبع مراجعة الطبيب للحصول على المشورة إذا كنت تشعر بحاجة إلى  تلقي مساعدة بسبب الاكتئاب أو القلق.

مكة المكرمة