قطر.. الموافقة على مشروع قرار بإنشاء لجنة الذكاء الاصطناعي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/3mjVPz

الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء القطري

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 03-03-2021 الساعة 22:37

ما هي مهام لجنة الذكاء الاصطناعي؟

وضع آليات متابعة وتنفيذ استراتيجية قطر للذكاء الاصطناعي.

ما هو اختصاص اللجنة؟

تشرف اللجنة على البرامج والمبادرات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي.

وافق مجلس الوزراء القطري، اليوم الأربعاء، على مشروع قرار بإنشاء لجنة الذكاء الاصطناعي، لتكون مهامها وضع آليات متابعة وتنفيذ استراتيجية قطر للذكاء الاصطناعي.

وجاء القرار خلال الاجتماع الذي ترأسه الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء القطري ووزير الداخلية.

وبموجب المشروع تنشأ بوزارة المواصلات والاتصالات لجنة تسمى "لجنة الذكاء الاصطناعي" تشكل من ثلاثة ممثلين عن وزارة المواصلات والاتصالات، يكون من بينهم رئيس اللجنة، وممثل عن معهد قطر لعلوم الحوسبة نائباً للرئيس.

وتشمل اللجنة عضوية ممثل عن كل من وزارة الداخلية، ووزارة التعليم والتعليم العالي، ووزارة التجارة والصناعة، وواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، وجامعة حمد بن خليفة، والصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، وبنك قطر للتنمية

وتختص اللجنة بعدة اختصاصات منها: وضع آليات متابعة وتنفيذ استراتيجية قطر للذكاء الاصطناعي، بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية بالدولة، نحو تحقيق أهداف الاستراتيجية.

وتشرف اللجنة على البرامج والمبادرات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي التي تطلقها الدولة وضمان وصولها للقطاعات وإنجازها ومراجعتها، بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية بالدولة.

ومن مهامها أيضاً وضع التوصيات الخاصة بخطط وبرامج إعداد الكوادر البشرية في مجال تطبيقات الذكاء الاصطناعي، وذلك بالتنسيق مع الجهات المختلفة، ودعم الشركات الناشئة في مجال الذكاء الاصطناعي والبحث العلمي في هذا المجال.

وتقدمت قطر  في مؤشر التصنيف العالمي لمؤشر الذكاء الاصطناعي باحتلالها المرتبة الـ29، وبنسبة نمو بلغت 37% عما كانت عليه في التصنيف الأخير.

يشار إلى أن وزارة المواصلات والاتصالات كانت قد اعتمدت، نهاية العام الماضي، مخطط الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي الذي طرحه معهد قطر لبحوث الحوسبة التابع لجامعة حمد بن خليفة، حيث تعد هذه الاستراتيجية الأولى من نوعها بين الحكومة ومركز بحثي.

وهدفت الوزارة بذلك التحول إلى الذكاء الاصطناعي وتسخيره لتأمين مستقبل قطر الاقتصادي والاستراتيجي، لتواصل بهذا مسيرة تقدمها في التحول إلى اقتصاد مستدام قائم على المعرفة، مع تنامي قوة قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالبلاد على نحو ما ترمي إليه رؤية قطر الوطنية 2030.

مكة المكرمة