قطر تسخّر الذكاء الصناعي لمكافحة كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/b4M14w

أطلقت قطر عدة تطبيقات للحد من تفشي الفيروس

Linkedin
whatsapp
السبت، 16-05-2020 الساعة 11:00

كيف تسخّر قطر الذكاء الصناعي لمواجهة وباء كورونا؟

يعمل مركز قطر للبحوث الطبية على تطوير سلسلة من المنصات الرقمية الجديدة -بالإضافة إلى إعادة توجيه المنصات الموجودة- لمنع انتشار الفيروس.

ما هدف معهد قطر لبحوث الحوسبة من ذلك؟

تقليل الضغط على النظام الصحي في البلاد وتقليل انتقال العدوى.

أفادت مجموعة "أوكسفورد بيزنس" الاقتصادية البريطانية بأن قطر تتخذ إجراءات متقدمة ومتطورة لاستدامة النمو الاقتصادي، وتسخّرها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد المنتشر في أنحاء العالم.

وذكرت المجموعة، مساء الجمعة، أن الدوحة تستخدم قوة الذكاء الاصطناعي والحلول الرقمية الأخرى للحد من الأضرار الاجتماعية والاقتصادية للجائحة.

وأضافت أن معهد قطر لبحوث الحوسبة (QCRI)، وأحد معاهد البحوث التابعة لجامعة حمد بن خليفة، "محور هذه الجهود"؛ وذلك من خلال العمل مع وزارة الصحة العامة ومؤسسة حمد الطبية، حيث يعمل مركز قطر للبحوث الطبية على تطوير سلسلة من المنصات الرقمية الجديدة -بالإضافة إلى إعادة توجيه المنصات الموجودة- لمنع انتشار الفيروس.

كما أطلق معهد قطر لبحوث الحوسبة تطبيق الفحص الذاتي عبر الإنترنت لتوعية المستخدمين بأعراض "Covid-19"، وتم توفير التطبيق بـ11 لغة، ومن ضمنها العربية والإنجليزية والهندية والفلبينية، وسجل أكثر من نصف مليون مستخدم حتى الآن، وفق المجموعة.

ويهدف المعهد من هذه الخطوات لتقليل الضغط على النظام الصحي في البلاد وتقليل انتقال العدوى، حيث يعتبر هذا التطبيق إحدى تقنيات الذكاء الاصطناعي التي يمكن اعتمادها لتشخيص وتوعية المستخدمين بأعراض الإصابة بكورونا في ثوانٍ قليلة وبدقة كبيرة، وطلب المساعدة الطبية.

وفي ذات السياق نشرت منصة للكشف عن "الأخبار المزيفة" التابعة للمعهد، والمعروفة باسم "تنبيه"، وذلك ضمن الجهود في مكافحة موجة التضليل المرتبطة بنشر أخبار الفيروس.

كما أن للمعهد مبادرة أخرى تتعلق بمنصة معالجة البيانات "ريان"، التي تسمح لخبراء الرعاية الصحية والباحثين الذين يعملون ضد وباء كورونا بتجميع ومعالجة الكمية الضخمة من المعلومات المتعلقة بالفيروسات التي تظهر يومياً باستخدام خوارزميات التعلّم الآلي، وهو واجهة مدروسة جيداً لتركيز انتباه المراجعين على ما هو مهم فقط.

وقد أظهر تقييم مستقل أن مستخدمي "ريان" يوفرون في المتوسط الوقت بمعدل يزيد على 50٪ مقارنة بالطرق والأدوات الأخرى.

ويوم الخميس الماضي، أكد عبد اللطيف الخال، رئيس المجموعة الاستراتيجية الوطنية القطرية للتصدي لفيروس كورونا المستجد، ورئيس قسم الأمراض المعدية بمؤسسة حمد الطبية، أن قطر دخلت مرحلة ذروة انتشار الفيروس.

وبلغ عدد إصابات فيروس كورونا في قطر، حتى مساء الجمعة، أكثر من 29 ألف حالة إصابة، فيما شفي منهم أكثر من 3546 حالة، ولم تتجاوز أعداد الوفيات 14 حالة، وفق الأرقام الرسمية.

مكة المكرمة