"كورونا" يوقِف مشروع "العودة إلى القمر"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/AaDmo9

لا تعرف ناسا كم يستمر إغلاق مصانعها

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-03-2020 الساعة 11:50

يبدو أن الفيروس التاجي "كوفيد-19"، أو ما يعرف بـ"كورونا"، مصمم على إيقاف كل الأحداث والفعاليات الكبرى على الأرض، قلّ شأنها أو كبر.

فبعد أن أوصد العديد من المصانع الكبرى أبوابها، وألغيت العشرات من المؤتمرات العالمية، يأتي اليوم الدور على وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا".

إذ أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية التوقف عن إكمال مهمة العودة إلى القمر "أرتميس"، التي من المؤمل إطلاقها عام 2024، بسبب إصابة أحد العاملين في المصنع المخصص له بفيروس كورونا.

وقالت وكالة الفضاء إنه تم إغلاق مرفق "ميتشود" للتجميع في مدينة نيو أورليانز، ومركز "ستينس" للفضاء في مدينة ميسيسيبي، لمنع انتشار "COVID-19".

هذه ضربة قوية لمهمة "أرتميس"، التي كانت ستشهد إطلاق مركبة الفضاء "أوريون" في مهمة تجريبية، هذه المركبة التي ستقل رواد الفضاء في 2024، والتي كان مقرراً أن يحملها الصاروخ أرتميس للدوران حول القمر في رحلة تجريبية في وقت مبكر من العام المقبل.  

وقال مدير وكالة ناسا، جيم بريدنستين، في تصريح نقلته صحيفة "ديلي ميل": "إن وكالة الفضاء الأمريكية تتابع من كثب نصائح المهن الصحية بشأن الفيروسات التاجية للحفاظ على سلامة القوى العاملة لديها".

وأضاف: "على الرغم من أن عدداً محدوداً من الموظفين أثبتت الاختبارات حملهم للفيروس فإنه من الضروري أن نتخذ هذه الخطوة الوقائية لإحباط انتشار الفيروس بين القوى العاملة ومجتمعاتنا".  

يتم بناء صاروخ نظام الإطلاق الفضائي في مرفق ميتشود في نيو أورليانز. 

بينما يختبر مركز ستينس الفضائي في ميسيسيبي أنظمة الدعم الأولى لنظام إطلاق الصواريخ الضخم. 

وفي نفس السياق لم تتمكن وكالة ناسا من تحديد التأثير الذي يحدثه الإغلاق على الجدول الزمني لبعثات أرتميس القمرية، أو غيرها من البعثات؛ لأنها لا تعرف إلى متى سَيستمر الإغلاق.

مكة المكرمة