"كوكا كولا" تطرح نموذجاً أولياً من العلب الورقية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/zrKamk

سيتم استخدام مواد قابلة للتدوير 100%

Linkedin
whatsapp
السبت، 13-02-2021 الساعة 18:10
- ما أكبر مصدر تلوث بلاستيكي في العالم؟

تم تصنيف شركة "كوكا كولا" في العام الماضي على أنها الملوث البلاستيكي الأول في العالم، وفق منظمة خيرية مختصة.

- كيف ستتحول الشركة نحو العلب الورقية؟

بإنتاج علب مبطنة بالبلاستيك، وغطاء بلاستيكي، بعد ذلك تتحول بالكامل إلى الورق عام 2030.

تم تصنيف شركة "كوكا كولا" للمشروبات الغازية في العام الماضي على أنها  الملوث البلاستيكي الأول في العالم من قبل المنظمة الخيرية "تحرر من البلاستيك" في استطلاعها السنوي.

لكن الآن يبدو أن الشركة الشهيرة تحاول أن تفعل شيئاً حيال سجلها البلاستيكي المثير للجدل، وأعلنت أول زجاجة ورقية على الإطلاق.

إذ كشفت الشركة في منشور على موقع الشركة، السبت، أن مبادرة الشركة تهدف إلى جمع وإعادة تدوير جميع منتجاتها بحلول عام 2030. 

ووفقاً للمنشور فإن الشركة "لن تستخدم من مواد التعبئة والتغليف إلا التي تكون قابلة لإعادة التدوير بنسبة 100%".

وكجزء من هذه المبادرة، تعمل كوكا كولا مع شريك مختص بالتعبئة الورقية يدعى "بابكو" لاستكشاف مفهوم الزجاجة الورقية. 

وقال ستيجن فرانسين، مدير ابتكارات التغليف في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في كوكا كولا، الذي يعمل في المشروع: "تفتح الزجاجة الورقية عالماً جديداً بالكامل فيما يخص إمكانيات التغليف، ونحن مقتنعون بأن التغليف الورقي له دور في المستقبل".

وأضاف: "لا يزال هذا النموذج الأولي للزجاجة الورقية من الجيل الأول يتكون من غلاف ورقي بإغلاق بلاستيكي وبطانة بلاستيكية بالداخل". 

وتابع: "البلاستيك الذي نستخدمه مصنوع من بلاستيك معاد تدويره بنسبة 100%، ويمكن إعادة تدويره مرة أخرى بعد الاستخدام"، موضحاً: "رؤيتنا هي إنشاء زجاجة ورقية يمكن إعادة تدويرها مثل أي ورقة، والخطوة التالية هي إيجاد حل لصنع زجاجة بدون البطانة البلاستيكية".

بدورها ختمت الشركة منشورها بالقول إن هذه المبادرة  "تأتي كجزء من برنامج كوكا كولا المسمى (عالم بلا نفايات)، وعلينا أن نقول إننا متحمسون".

مكة المكرمة