ماذا تعرف عن مركبة الفضاء ذاتية القيادة "هيرا"؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/61wAwx

لها قدرة كبيرة على المناورة واتخاذ القرارات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 07-04-2019 الساعة 21:05

ماذا لو واجهت الأرض تهديداً حقيقياً من قبل أحد الكويكبات؟ ما هو خط الدفاع الّذي سيحمي الأرض؟

يتطلع العلماء والمهندسون في وكالة الفضاء الأوروبية (إيسا) إلى إيجاد حلٍّ لهذا السؤال عند المركبات الفضائية ذاتية القيادة، والتي يمكن أن تحمي الأرض من آثار الكويكبات.

وفقاً لما نشره موقع "ديجيتال تريندز"، اليوم الأحد، فإنّ مهندسي وكالة الفضاء الأوروبية (إيسا) يعملون حالياً على تصميم "هيرا".

"هيرا" هي مركبة فضائية ذاتية القيادة، لها القدرة على المناورة واتخاذ القرارات وبمهارة عالية دون الاعتماد على الاتصال الأرضي.

ويخطط العلماء في الوكالة الأوروبية لإجراء التجربة الأولى للمركبة بإرسالها نحو زوج من الكويكبات تدعى "ديديموس"، وسيقدَّم مشروع بحثهم إلى الاتحاد الأوروبي في نوفمبر القادم.

وأوضح باولو مارتينو، مهندس أنظمة القيادة في مهمة هيرا، في بيان: "إذا كنت تعتقد أن السيارات ذاتية القيادة هي المستقبل على الأرض، فإن هيرا هي الرائدة في مجال الحكم الذاتي في الفضاء السحيق".

ستجمع المركبة المعلومات من الكائنات القريبة باستخدام أجهزة الاستشعار، والتي سوف تستخدمها لبناء نموذج من محيطها، إذ يجب أن يكون قادراً بعد ذلك على رسم مسار آمن حول الأجسام، والتنقل بمجال آمن يقرب من 200 متر على سطح الكويكبات.

وقال جيسس جيل فرنانديز، مهندس التوجيه والرقابة والتحليل في وكالة الفضاء الأوروبية: "سيكون مصدر البيانات الأكثر أهمية في هيرا هو الكاميرا، بالإضافة إلى مدخلات من جهاز تعقب النجوم، ومقياس ليزر، وكاميرات الأشعة تحت الحمراء الحرارية، بالإضافة إلى أجهزة استشعار بالقصور الذاتي تتضمن مقاييس التسارع".

والهدف النهائي للعلماء من هذا المشروع هو أن تكون هيرا قادرة على اعتراض الكويكبات مثل "ديديموس"، فبعد أن تجمع المعلومات الكاملة عنه، تتوجه بسرعة للاصطدام به بغية تغيير مساره وإبعاد خطره.

مكة المكرمة