ماذا تعني مشاركتك لصورة على منصات التواصل الاجتماعي؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wnprzB

شركة Clearview جمعت قرابة 3 مليارات صورة للوجوه من منصات التواصل الاجتماعي فقط

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 23-06-2020 الساعة 22:10
ما هي المعلومات التي تخفيها الصور؟

تخفي نوع الجهاز، ومعرف الآي بي، ووقت وتاريخ أخذ الصورة، والكثير من المعلومات الأخرى.

ما هي أسلم طريقة لمشاركة صورة من جوالي؟

إن كنت قد التقطتها من خلال كامير الجوال، فاعرضها بالاستوديو، ثم التقط لها صورة شاشة، وبعد ذلك شاركها.

قبل مشاركة أي صورة ماذا أفعل؟

كبِّر الصورة، ودقق بكل تفاصيلها، فقد تحتوي على أمور لا ترغب باطلاع أحد عليها.

من يمتلك بعض الاهتمامات التقنية والبرمجية يدرك أن الصور التي يتم التقاطها من خلال كاميرا الهاتف تحتوي على كثير من المعلومات التي قد لا نريد الكشف عنها. 

وبحسب ما نشر موقع "تيك كرنش" فإنه عند مشاركتك لصورة معينة يُحفَظ النموذج المحدد للهاتف الذي تستخدمه، والوقت والمكان الدقيقين لمكان التقاط الصورة في البيانات الوصفية للصورة.

يمكن عرض هذه المعلومات في أي تطبيق لعرض الصور، ويمكن استخدامها لوضعك في وقت ومكان محددين، والذي قد لا ترغب في مشاركته مع من يبحث عنك، اعتماداً على عملك أو علاقاتك.

ليس من الصعب للغاية إزالة البيانات الوصفية في صورك، فثمة طرق عدة، ولكن الحيلة البسيطة هي فقط التقاط لقطة شاشة لصورتك المراد نشرها، ومن ثم مشاركتها. 

ستحتوي لقطة الشاشة على بيانات تعريف فقط حول وقت لقطة الشاشة وَموقعها، وليس وقت التقاط الصورة الأصلي أو موقعها.

لكن البيانات الوصفية -التي تصف مكان التقاط الصورة ومعلومات الهاتف- ليست كل ما يجب أن تفكر فيه، الأدوات والتقنيات التي كانت متاحة ذات مرة فقط لوكالات المخابرات فقط متاحة الآن لكل الهواة. 

يمكن استخدام هذه التقنيات للكشف عن معلومات التعريف الشخصية في صورك، والتي هي مرتبطة بحسابك على الجوال، حتى إذا كنت قد حرصت على تأمين بيانات التعريف الخاصة بك.

لكن دعنا نتناول بعض الأشياء التي يجب أن تفكر فيها قبل مشاركة هذه الصورة:

من في صورتك؟

لنبدأ بالشيء الرئيسي الذي ربما تستخدمه الكاميرا من أجل أخذ صور مع عائلتك وأصدقائك.

أصبحت تقنية التعرّف على الوجه موجودة في كل مكان، ليس من الصعب تخيل أن شخصاً ما في صورتك يمكن التعرف عليه بسهولة. 

إذ يمكن لوكالات تطبيق القانون بالتأكيد القيام بهذا النوع من المهام، إذ تمتلك السلطات الفيدرالية وحكومات الولايات والسلطات المحلية في مختلف دول العالم قواعد بيانات مملوءة بالصور، سواء من كاميرات الشرطة، أو رخصة القيادة، أو جوازات السفر، لاستخدامها في منع الجرائم والتحقيقات.

ووفقاً لتقرير نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأسبوع المنصرم، تدّعي شركة ناشئة تسمى "Clearview AI"، أنها حصلت على أكثر من ثلاثة مليارات صورة تعريفية للوجوه وهوياتهم الخاصة من الملفات الشخصية العامة على يوتيوب وفيسبوك والمنصات الكبيرة الأخرى. 

تطبيق Clearview - الذي ادعت بعض مصادر تطبيق القانون أنه أقوى من أدوات التعرف على الوجه الموجودة - كان قيد الاستخدام من قبل أكثر من 2200 وكالة لإنفاذ القانون حول العالم. 

لكن المخاوف بشأن استخدام هذه الأداة خارج تطبيق القانون قد ازدادت مع الكشف الأخير عن أن الشركة سمحت للآخرين بتجربة تقنيتها، بما في ذلك سلاسل البيع بالتجزئة الكبيرة والمدارس والنوادي الليلية وحتى بعض المستثمرين. 

يمكن لـ جوجل وأبل وفيسبوك تحديد وجوه أصدقائك وعائلتك (التي قمت بتسميتها) في مكتبة الصور الخاصة بك. 

يعد محرك البحث الروسي "ياندكس"، الذي يبدو أنه يستخدم تقنية مختلفة وأكثر قوة لمطابقة الوجه، أحد المواقع الوحيدة التي تتيح لك العثور على وجوه متشابهة من صورة تم تحميلها.

أين التقطت هذه الصورة؟

إذا كنت قد منحت تطبيق الكاميرا إذناً للوصول إلى موقعك، فإن البيانات الوصفية للصورة تحتوي على خط العرض وخط الطول بشكل أو بآخر حيث تم التقاط الصورة، بما في ذلك الارتفاع وفي أي اتجاه تم توجيه الهاتف.

ولكن حتى إذا كنت قد اتخذت خطوات نشطة للحد من الكشف عن موقعك عن طريق تعطيل هذه الأذونات، فلا يزال من الممكن تحديد الموقع باستخدام أدوات جديدة وأساليب استقصائية ذكية. 

استخدم الصحفيون الاستقصائيون في (Bellingcat) هذه التقنيات من خلال البحث في صور وسائل الإعلام الاجتماعية العامة للمساعدة في تحديد المواقع الدقيقة لقاذفات الصواريخ في أوكرانيا، وعمليات الإعدام الإرهابية في ليبيا، والتفجيرات في سوريا. 

حيث من خلال تحديد المباني والأشجار والجسور وأعمدة الكهرباء والهوائيات، ساعد محققو (Bellingcat) في تطوير استخدام صور الطب الشرعي وتحليل الفيديو من خلال مشاركة تقنياتهم وتقديم التدريب للصحفيين والباحثين.

قد تعطي لوحات الترخيص، وعلامات المتاجر والشوارع، واللوحات الإعلانية، موقعك المحتمل. 

كما يمكن بسهولة البحث عن السمات المعمارية في الصورة، مثل مآذن الجوامع أو الجسور أو المعالم الأثرية. 

بل حتى الانعكاسات في صورتك (ومقل العيون) يمكن أن تحتوي على معلومات يمكن استخدامها لتحديد الموقع الجغرافي. 

أيضاً، تستخدم جوجل خوارزميات رؤية الحاسوب لتحديد الموقع المحتمل للقطات غير الخاصة بنظام تحديد المواقع العالمي (GPS) استناداً إلى مدى تشابه صورك مع أمثلة أخرى معروفة في بيانات الشركة.

متى التُقطت الصورة؟ 

يصعب تحديد الوقت والتاريخ اللذين التقطت الصورة فيهما، ولكنه ليس مستحيلاً. 

يمكن أحياناً تضييق عدد الاحتمالات من خلال النظر إلى الطقس وميزات الطبيعة والضوء.

يوفر محرك بحث "WolframAlpha" بيانات الأرصاد الجوية التاريخية التفصيلية لأي محطة أرصاد جوية، مثل الغطاء السحابي، ودرجة الحرارة، وهطول الأمطار، وغيرها من بيانات الغلاف الجوي الهامة التي يمكن أن تساعد في تأكيد الوقت والتاريخ الذي التقطت فيه الصورة، وبالطبع يمكن أيضاً استخدام هذه التقنيات لإثبات عدم التقاط الصورة.

وقبل نشر أي صورة، كبِّر الصورة التي التقطتها بكاميرتك، ربما قد تحوي تلك الصورة على معلومات حسّاسة لا ترغب بظهورها.
 

مكة المكرمة