مايكروسوفت تطوّر روبوتاً خاصاً للدردشة مع الأموات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/WYv2Yz

الروبوت قادر على تكوين صورة ثلاثية الأبعاد لشخصية الميت في الهواء بأبعاد جسم المتوفى الحقيقية نفسها

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 18-01-2021 الساعة 22:13
- ما أساس عمل هذا الروبوت؟

محاكاة أسلوب وطريقة كلام الموتى من خلال تحليل بياناتهم على الشبكات الاجتماعية.

- هل بإمكان الروبوت التحدث بصوت الميت؟

نعم، من خلال تحليل المكالمات والتسجيلات الصوتية للميت، يتم إنشاء نسخة رقمية عنه.

تخطط شركة "مايكروسوفت" لإطلاق روبوت يتيح للأشخاص الدردشة مع أحبّائهم الأموات، على غرار فيلم الخيال العلمي "المرآة السوداء".

وفي التفاصيل فقد كشف مكتب "براءات الاختراع والعلامات التجارية الأمريكية" عن تقديم مايكروسوفت طلباً لنيل براءة اختراع لهذا النوع من الروبوتات في ديسمبر 2020.

وبحسب ما بيّنته "مايكروسوفت" على موقعها الرسمي، الاثنين، تطمح الشركة إلى إنتاج نسخة رقمية من الأموات من خلال "البيانات" المتوافرة عن المتوفين في الشبكات الاجتماعية.

وقالت "مايكروسوفت": إن "روبوت الدردشة هو روبوت مزود ببرنامج كمبيوتر للمحادثة يحاكي طريقة الأموات في الكلام والدردشة، من خلال التعرّف على النمط الذي كان الأموات يستخدمونه في الحقيقة".

لتنفيذ فكرة إعادة إحياء الموتى رقمياً، تحتاج "مايكروسوفت" أولاً أن تتلقى طلباً من قِبل ذوي الميت، ما يتيح للشركة الوصول إلى البيانات الاجتماعية لهذا الشخص، مثل الصور والبيانات الصوتية ومنشورات الوسائط الاجتماعية والرسائل الإلكترونية وحتى الرسائل المكتوبة، من بين أمور أخرى.

بعد ذلك تعمل أنظمة الذكاء الاصطناعي المزود بها الروبوت على تحليل نمط المتوفى بالدردشة، وأسلوبه في الكلام.

ومن خلال أنظمة الإضاءة والليزر الموجودة فيه، يعمد الروبوت إلى تكوين صورة ثلاثية الأبعاد لشخصية الميت في الهواء بأبعاد جسم المتوفى الحقيقية نفسها، ومن ثم تكوين صوت يشبه صوت المتوفى، ويبدأ بالكلام والرد بأسلوب المتوفى نفسه.

مكة المكرمة