مايكروسوفت تنضم إلى مشروع الذكاء الاصطناعي الأخلاقي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/g9Jjqw

إذا أسيء استخدام الذكاء الاصطناعي، فمن المتوقع رؤية روبوتات قاتلة في نهاية الأمر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 23-07-2019 الساعة 14:31

أعلنت شركة مايكروسوفت، أمس الاثنين، عن عزمها الاستثمار بقيمة مليار دولار في مشروع الذكاء الاصطناعي الأخلاقي أو ما يعرف بـ "OpenAI"، المنضوي تحته كل من شركة "تسلا" التابعة لإيلون ماسك، وشركة أمازون.

وعبرت الشركة عن عزمها التوجه لتطوير نظام "الذكاء العام المصطنع" للعمل مع الناس للمساعدة في حل المشكلات الرهيبة مثل تغير المناخ.

وقال سام التمان، الرئيس التنفيذي لمشروع OpenAI: "إن الهدف من هذا الجهد هو السماح بنشر الذكاء الاصطناعي بأمان، وأن توزع فوائده الاقتصادية على نطاق واسع".

ستصبح مايكروسوفت الشريك المفضل لتسويق تقنيات الذكاء الاصطناعي "الحوسبة الفائقة" الجديدة المطورة كجزء من المبادرة، بحسب ما نقل الموقع الرسمي لشركة مايكروسوفت.

وقال ساتيا ناديلا، الرئيس التنفيذي لشركة مايكروسوفت: "الذكاء الاصطناعي هو أحد أكثر التقنيات تحولاً في عصرنا، ولديه القدرة على المساعدة في حل العديد من التحديات الأكثر إلحاحاً في عالمنا".

وأضاف: "من خلال الجمع بين تكنولوجيا مشروع OpenAI المتقدمة، وتقنيات الحوسبة الفائقة التابعة لنا، سنصل لتحقيق طموحنا، وهو دمقرطة الذكاء الاصطناعي".

وأشار بيان مشترك إلى أن "OpenAI تنتج سلسلة من تقنيات الذكاء الاصطناعي المتزايدة القوة، والتي تتطلب الكثير من رأس المال، وأن الاتفاق مع مايكروسوفت من شأنه أن يساعد في تسويق هذه المنتجات".

تم إطلاق "OpenAI" في عام 2015 بتمويل من رائد الأعمال الشهير إيلون ماسك، وريد هوفمان مؤسس "لينكدإن"، وبيتر ثيل مؤسس "باي بال".

وحذر ماسك وآخرون من أن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يشكل مخاطر على البشرية إذا أسيئت إدارته، ممّا يسمح بالظهور المحتمل للروبوتات القاتلة في نهاية المطاف.

وأعلن باحثو "OpenAI" في وقت مبكر من هذا العام أنهم طوروا مولداً تلقائياً للنصوص باستخدام الذكاء الاصطناعي، وكانت كتاباته جيدة جداً لدرجة يصعب تمييزها عن كتابات البشر.

مكة المكرمة