ما جديد "تسلا" للكشف عن الأطفال المتروكين في السيارة؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Nx4rVN

النظام يكتشف الحركات الدقيقة مثل أنماط التنفس ومعدلات ضربات القلب

Linkedin
whatsapp
السبت، 22-08-2020 الساعة 16:26
- ما الغاية من تصميم هذا النظام؟

بسبب ارتفاع حالات الوفاة بين الأطفال الذين يُتركون بمفردهم داخل السيارة في الأجواء الحارة.

- كيف يعمل نظامها الجديد؟

باستخدام سبعة من مستشعرات "الموجة المليمترية"، والتي يمكنها الرؤية والكشف عن الأطفال حتى وإن كانوا ملفوفين بغطاء.

تسعى شركة "تسلا" (Tesla) المملوكة للملياردير الأمريكي إيلون ماسك، للحصول على موافقة من لجنة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية لتصميم جهاز استشعار يمكنه معرفة ما إذا كان الطفل قد تُرك وحيداً في السيارة.

ووفقاً للإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة في الولايات المتحدة، توفي 52 طفلاً بسبب ضربة الشمس في السيارات وحدها عام 2019، بالولايات المتحدة الأمريكية وحدها.

وبحسب ما نشرته وكالة "رويترز" السبت، تريد الشركة استخدام مستشعرات "الموجة المليمترية" بمستويات طاقة غير مسموح بها بموجب القوانين الحالية.

ووفق الملفات التي حصلت عليها "رويترز"، فإن جهاز "تسلا" سيستخدم سبعة من هذه المستشعرات، موضحة أن هذا النوع من المستشعرات يمكنه الرؤية والكشف عن الأطفال حتى وإن كانوا ملفوفين بغطاء أو بطانية.

كما سيكون النظام قادراً على معرفة ما إذا كان مجرد كائن- كلب أو قطة- وليس طفلاً، من خلال اكتشاف الحركات الدقيقة مثل أنماط التنفس ومعدلات ضربات القلب، والتي لا يمكن التقاطها بالكاميرات أو أجهزة الاستشعار الموجودة في السيارات حالياً.

ويمكن استخدام النظام نفسه لتحسين تقنية الكشف عن حزام الأمان الحالية وحتى تحسين نشر الوسادة الهوائية في حالة الاصطدام، بشكل أكثر فاعلية من أنظمة الاستشعار القائمة على الوزن الموجودة في المقعد.

وكانت شركة "نيسان" قد طوّرت في السابق منظومة للكشف عن الأطفال واستخدمتها في طراز سيارة "باثفايندر SUV" عام 2018.

يشار إلى أنه في السنوات الأخيرة ازدادت حالات وفاة الأطفال المتروكين بمفردهم داخل السيارة في الأجواء الحارة.

مكة المكرمة