متجاهلاً الانتقادات.. "واتساب" يمضي في تحديث سياسة الخصوصية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/nx59wm

أكثر من ملياري مستخدم يعتمدون على "واتساب" عالمياً

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 19-02-2021 الساعة 17:40
- ما التحديثات التي ينوي "واتساب" تطبيقها؟

تحديثات تُمكِّنه من جمع بيانات واسعة عن المستخدمين لاستغلالها في الدعاية.

- متى سيبدأ تطبيق التحديثات؟

كان مقرراً تطبيقها في فبراير الجاري، لكنها أُرجئت إلى مايو.

قال تطبيق "واتساب" التابع لشركة "فيسبوك"، إنه سيمضي قدماً في تحديث مثير للجدل لسياسة الخصوصية، مشيراً إلى أنه سيسمح للمستخدمين بقراءته "على مهل"، وأنه سيعرض أيضاً إشعاراً يقدم معلومات إضافية.

وكان تطبيق التراسل الشهير قد أبلغ المستخدمين، في يناير الماضي، أنه يجهز سياسة جديدة للخصوصية، قد يتبادل بموجبها بيانات المستخدمين مع "فيسبوك" والشركات التابعة لها.

وأثار ذلك انتقادات عالمية ودفع المستخدمين للنزوح إلى تطبيقات منافسة، منها سيغنال وتليغرام، مما جعل "واتساب" يؤجل تطبيق السياسة الجديدة إلى مايو المقبل.

وأوضحت الشركة أن التحديث يركز على السماح للمستخدمين بمراسلة الشركات التجارية ولن يؤثر في المحادثات الشخصية.

وقال "واتساب" في أحدث تدوينة، إنه سيبدأ في تذكير المستخدمين بمراجعة التحديثات والموافقة عليها لمواصلة استخدام المنصة.

وأضاف: "أرفقنا مزيداً من المعلومات، لمحاولة معالجة المخاوف التي نسمعها".

ويبلغ عدد مستخدمي "واتساب" في مختلف أنحاء العالم نحو 2.2 مليار، وهو التطبيق الأكثر تنزيلاً على الهواتف عالمياً.

وتأسس تطبيق المراسلة الشهير عبر الأجهزة المحمولة في عام 2009، واستحوذت شركة فيسبوك عليه في 2014، في صفقة قُدِّرت قيمتها بـ19 مليار دولار.

وتعتبر هذه أكبر عملية استحواذ من قِبل شركة التواصل الاجتماعي العملاقة حتى الآن.

ولا يزال تطبيق واتساب يشهد نمواً قوياً، إذ اكتسب 500 مليون مستخدم جديد على مدار العامين الماضيين.

مكة المكرمة