"مجرمو الإنترنت" يحتجزون أجهزة مدينة أمريكية بأكملها كرهائن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6n9wbZ

الهاكرز يطالبون بفدية قيمتها ما يعادل 100000 دولار من البيتكوين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 23-05-2019 الساعة 09:36

تعرضت مدينة بالتيمور، وهي كبرى مدن ولاية ميريلاند الأمريكية، قبل أسبوعين، لهجوم كبير من قراصنة إنترنت، كشف عنه موقع "يو إس آي تودي" اليوم الخميس، أدى إلى سيطرة المهاجمين على عدة حواسيب حكومية وعزلها عن العالم.

واستخدم مجرمو الإنترنت وسيلة اختراق تُعرف باسم "RobinHood" للسيطرة على نحو 10 آلاف حاسب في المدينة، قائلين إنهم لن يحرروا الحواسيب الحكومية ما لم تُسَلِّم السُّلطة في بالتيمور فدية قيمتها 100 ألف دولار من عملة البيتكوين.

السُّلطة في بالتيمور ترفض تسليم الفدية، وإن أرادت تسليمها فحواسيبها معطَّلة ويسيطر عليها القراصنة.

 

في حين قال خبراء بالأمن السيبراني إن هذا مثال آخر مثير للقلق على عجز الحكومات الحديثة عن مواكبة التهديد المتطور للجريمة الإلكترونية.

وأدى هذا الهجوم إلى شل حكومة بالتيمور، حيث لن يكون بإمكان الموظفين الوصول إلى البريد الإلكتروني، لذلك في الوقت الحالي، تلجأ المدينة إلى طرق التعامل الورقي واليدوي، لسد نقص خدمة الإنترنت الحالي.

ولا يُعرف إلى الآن متى ستنتهي سيطرة القراصنة، في حين صرَّح عمدة المدينة، جاك يونغ، بأن الأمر قد يستغرق بعض الوقت.

وقال: "ينصبُّ تركيزنا على إعادة الخدمات الحيوية على الإنترنت، والقيام بذلك بطريقة تضمن الحفاظ على الأمن كأحد أهم أولوياتنا خلال هذه العملية".

وأضاف: "قد نرى عودة الخدمات الجزئية في غضون أسابيع، في حين أن بعض أنظمتنا الأكثر تعقيداً قد تستغرق شهوراً لحين استردادها".

مكة المكرمة