مستقبل واعد للزراعة الذكية.. هكذا تغلبت على البشر كماً ونوعاً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/yqV2Db

أنتج الفريق التقني 196% من الفراولة مقارنة بالمزارعين التقليديين

Linkedin
whatsapp
السبت، 30-01-2021 الساعة 16:20
- ما التقنيات التي اعتمدتها الفرق؟

اعتمدت على تقنية إنترنت الأشياء، إلى جانب الذكاء الاصطناعي (AI)، وخوارزميات التعلم الآلي.

- بماذا نفعت التقنيات الحديثة المزارعين؟

بالقدرة على التحكم في درجة الحرارة والرطوبة من خلال أتمتة المدافئ الزراعية، والتحكم في استخدام المياه والعناصر الغذائية.

في مسابقة الزراعة الذكية التي نظمتها منصة "Pinduoduo" الصينية المختصة بهذا الشأن، تنافست 4 فرق تقنية مع المزارعين التقليديين على مدى أربعة أشهر لزراعة الفراولة.

إذ استخدمت فرق الزراعة الذكية من علماء البيانات تقنية "إنترنت الأشياء"، إلى جانب الذكاء الاصطناعي (AI)، وخوارزميات التعلم الآلي.

وبحسب ما نقل موقع "weforum"، السبت، عن المنظمين قولهم: "إن فرق التكنولوجيا في المسابقة تتمتع بميزة القدرة على التحكم في درجة الحرارة والرطوبة من خلال أتمتة المدافئ الزراعية". 

وأضافوا: "باستخدام التكنولوجيا مثل أجهزة الاستشعار الذكية كانوا أكثر دقة في التحكم باستخدام المياه والعناصر الغذائية، بينما كان على المزارعين التقليديين تحقيق نفس المهام يدوياً".

في هذا الإطار أوضح زهي ديو مي، قائد أحد الفرق التقنية المشاركة، أن "المسابقة ساعدت المزارعين التقليديين وعلماء البيانات على فهم عمل بعضهم البعض بشكل أفضل، وكيف يمكنهم التعاون لصالح الجميع".

وفي المنافسة أنتج الفريق التقني 196% من الفراولة بالوزن في المتوسط ​​مقارنة بالمزارعين التقليديين. كما تفوق التقنيون على المزارعين من حيث العائد على الاستثمار بمتوسط ​​75.5%.

وفي نفس السياق أظهر العديد من الدراسات إمكانيات تقنيات الثورة الصناعية الرابعة؛ مثل الذكاء الاصطناعي لتعزيز النمو الاقتصادي والإنتاجية.

بحلول عام 2035، يمكن أن ترتفع إنتاجية العمل في البلدان المتقدمة بنسبة 40% بسبب تأثير الذكاء الاصطناعي، وفقاً لتحليل من مؤسسة "Frontier Economics".

وفي تقرير مستقبل الوظائف لعام 2020، يقدر المنتدى الاقتصادي العالمي أنه بحلول عام 2025 قد تتم إزاحة 85 مليون وظيفة عن طريق التحول في تقسيم العمل بين البشر والآلات، في حين قد يظهر 97 مليون دور جديد لإعادة توظيف متوافقة مع الآلات.

مكة المكرمة