"ناسا" تكشف عن إشارات جديدة لوجود حياة في "زحل"

مازال الفضاء مجهولاً للعلماء

مازال الفضاء مجهولاً للعلماء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 14-04-2017 الساعة 22:19


أعلنت الإدارة الوطنية الأمريكية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا) حقائق جديدة من كوكب "زحل"، تعزز نظرية إمكانية وجود حياة أخرى داخل مجموعتنا الشمسية.

وأوضحت الوكالة في مؤتمر صحفي، مساء الخميس، أقامته على قاعة "جيمس ويب" بمقر الوكالة في واشنطن، أن باحثيها اكتشفوا شكلاً من أشكال الطاقة الكيميائية على قمر "إنسيلادوس"، الذي يدور حول كوكب زحل.

17-042_hubble2

وأضافت "ناسا" أن الأبحاث الأخيرة رصدت تصاعداً لغاز الهيدروجين من أحد أجزاء قمر "إنسيلادوس"، في حين أشارت الوكالة إلى أن وجود الهيدروجين يعزز احتمالية وجود الميكروبات، التي يُمكن أن تُستخدم للحصول على الطاقة، بمزج غازي الهيدروجين وثنائي أوكسيد الكربون المتحلل في المياه.

17-042_main_image

وحول إمكانية وجود الحياة، بينت الوكالة خلال المؤتمر الصحفي، أن قمر "إنسيلادوس" يحتوي تقريباً على كل المواد الضرورية لتجعله صالحاً للحياة، وأهمها المياه السائلة، ومصدر الطاقة، والمواد الكيميائية، مثل الكربون، والهيدروجين، والنيتروجين، والأوكسجين، والفوسفور، والكبريت.

17-042_hubble_1

إلى ذلك نشرت بعثة "مسبار كاسيني"، الذي يدور حول كوكب زحل منذ 13 عاماً، دراسة مفصلة عن هذا الاكتشاف في مجلة "Science"، وهي مجلة دورية علمية، تنشرها الرابطة الأمريكية للعلوم المتقدمة.

enceladus_layout_4_10

الجدير بالذكر أن وكالة "ناسا" أعلنت، في 22 فبراير/ شباط من العام الجاري، اكتشاف سبعة كواكب خارج مجموعتنا الشمسية يمكن أن تصلح للحياة مثل كوكب الأرض.

مكة المكرمة