نجاح أول رحلة تجريبية للسياحة الفضائية.. ما قصتها؟

بمنطاد على ارتفاع 20 ميل فوق الأرض..
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mrKrr9

ارتفع المنطاد حتى وصل طبقة "الستراتوسفير" على علو 20 ميلاً فوق الأرض

Linkedin
whatsapp
السبت، 19-06-2021 الساعة 16:20
- كيف سيذهب البشر للسياحة في الفضاء؟

عبر مركبة دائرية يحملها منطاد يرفعها إلى طبقات مرتفعة فوق الأرض.

- ما الشركات التي لديها برامج سياحية فضائية؟

شركة "سبيس إكس"، وشركة تابعة لأمازون، إضافة لشركة "سبيس سبيكتف".

أكملت شركة "سبيس ريسبيكتف" الأمريكية الناشئة للسياحة الفضائية بنجاح، الجمعة، أول رحلة تجريبية غير مأهولة لمنطاد عملاق سيأخذ البشر قريباً إلى المدار.

ووفقاً لما نشرهُ موقع "ديلي ميل"، السبت، أطلقت الشركة نموذجاً أولياً للمنطاد الذي ارتفع حتى وصل إلى طبقة "ستراتوسفير" على علو 20 ميلاً فوق فلوريدا، ووضعت الشركة في خطتها موعداً لأول رحلة سياحية في عام 2024.

أقلعت مركبة الاختبار "نبتون"، كما أطلقت عليها الشركة، من قاعدة "سبيس كوست" للطيران والميناء الفضائي في "كيب كانافيرال"، وحلقت لمدة ست ساعات قبل أن تسقط في خليج المكسيك كما كان مقرراً لها؛ وبهذا الإطلاق تكون "سبيس ريسبيكتف" أول شركة في العالم تجري اختبارات حقيقية فيما يتعلق بالسياحة الفضائية.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة: "إنه امتياز لا يُصدق، الإطلاق من الساحل إلى الفضاء، سيكون الطيران على متن سفينة الفضاء (نبتون) تجربة غير عادية لمستكشفي الفضاء".

سوف تستضيف سفينة الفضاء "نبتون" تسعة أشخاص داخل حيز متكامل الخدمات، وجميعها مغطاة بنوافذ كبيرة.

يقول مراقبون إنه ربما تكون شركة "سبيس ريسبيكتف" قد حققت إنجازًا كبيراً، لكنها لن تكون أول شركة تنوي إرسال السياح إلى الفضاء، حيث يعتزم "جيف بيزوس" الرئيس التنفيذي لشركة "أمازون، و"إيلون موسك" الرئيس التنفيذي لشركة "سبيس إكس"، إرسال السياح إلى الفضاء.

مكة المكرمة