نشاط محموم ومتزايد.. ما وراء اهتمام دول الخليج بالفضاء؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/pZ4Bnv

عملت دول الخليج على إطلاق مؤسسات وهيئات لتطوير مجال الفضاء

Linkedin
whatsapp
الخميس، 11-02-2021 الساعة 14:55
- مع من عقدت قطر شراكات بمجال الفضاء؟

وكالة "ناسا" الأمريكية.

- متى وصل "مسبار الأمل" إلى مدار المريخ؟

في 9 فبراير 2021.

- في أي عام تأسست الهيئة السعودية للفضاء؟

عام 2018.

برز الاهتمام الخليجي بالفضاء وعلومه خلال السنوات الأخيرة بشكل كبير وبارز، عبر دعم حكومي ومؤسساتي لإحداث نقلة نوعية في المجال الذي تحتله دول كبرى في العالم.

وعملت دول الخليج على إطلاق مؤسسات وهيئات تضع خططاً استراتيجية للوصول إلى الفضاء، عبر إطلاق مسبارات وأقمار صناعية متعددة تفيد في تطوير العلوم والتكنولوجيا بالتعاون مع وكالات الفضاء المرموقة في العالم.

ويأتي السعي الخليجي للاستثمار بمجال الفضاء متوافقاً مع النهضة العلمية التي تعتمد على الفضاء في تحقيق المزيد من الاكتشافات العلمية في الفيزياء والكيمياء وعلم الأرصاد الجوية وحركة الكواكب والمناخ والفلك والغزو الفضائي وغير ذلك.

وقال موقع "للعلم" الأمريكي نقلاً عن زهير بن خلدون، رئيس اللجنة الوطنية لعلم الفلك بالمغرب العربي: إن "دول الخليج العربي، بل ودول الشرق الأوسط كلها، أدركت أخيراً أهمية الاستثمار في البحث العلمي بصورة عامة، وفي علم الفلك وعلوم الفضاء بصورة خاصة، نظراً لما يحمله هذا الاستثمار من فوائد لا تُقدَّر بثمن فيما يتعلق بالتنمية".

الفضاء

قطر.. اكتشافات فضائية

منذ عام 2010، كثفت قطر اهتمامها بالفضاء وعلومه، مطلقة برنامجاً نال دعماً سخياً لتحقيق رؤية الدوحة في هذا المجال، عبر تأسيس "مركز قطر لعلوم الفضاء والفلك" في فكرة يجري بحثها منذ عام 2005.

ويستخدم البرنامج القطري نهجاً في استكشاف الفضاء يُعرف باسم "رصد الأجسام العابرة" لاكتشاف الكواكب الخارجية الجديدة من خلال التلسكوبات البعيدة التي تقع في ولاية نيومكسيكو (الولايات المتحدة)، ومدينة تنريفي (إسبانيا)، ومدينة أورومتشي (الصين).

وتعمل هذه التلسكوبات على التسجيل المستمر للضوء في السماء، وإذا ما عبر أحد الكواكب طريقَ الضوء يَظهر تذبذبٌ في الضوء، والتذبذب غير المتوقع يشير إلى عبور جسم لم يكتشفه أحد من قبل.

وخلال العقد الماضي، اكتشف العاملون في المركز القطري ستة كواكب خارجية جديدة بهذه الطريقة، أطلق عليها "قطر – 1 بي"، و"قطر – 2 بي"، و"قطر – 3 بي"، و"قطر – 4 بي"، و"قطر – 5 بي"، و"قطر – 6 بي"، وجميعها من نوع كوكب "المشتري الحار"، الكواكب الغازية الضخمة الحارقة، التي لا تسمح بوجود الأشكال الأساسية للحياة.

وأطلقت قطر، في سبتمبر 2020، بالتعاون مع وكالة "ناسا"، مشروعاً مشتركاً يهدف إلى صياغة مشروع قمر صناعي علمي سيرسم خرائط للمياه الجوفية، ودراسة ذوبان الجليد في القطبين الشمالي والجنوبي للأرض.

ق

الوصول إلى المريخ

في عام 2014، أطلقت الإمارات مؤسسة حكومية معنية بعلوم الفضاء باسم "وكالة الإمارات للفضاء" تهدف إلى الوصول إلى كوكب المريخ عبر مسبار استكشافي، بالشراكة مع الولايات المتحدة الأمريكية والصين.

وانطلقت المهمة الفضائية إلى كوكب المريخ في يوليو 2020، مستفيدة من تموضع فضائي مؤاتٍ لإرسال دفعة جديدة من آليات البحث إلى المدار أو إلى سطح الكوكب الأكثر استقطاباً للاهتمام في المجموعة الشمسية.

وفي 9 فبراير 2021، أعلنت الإمارات وصول "مسبار الأمل" إلى مدار كوكب المريخ بنجاح، يعمل على دراسة الطقس أو المناخ الخاص بالمريخ.

وبشكل أكثر تحديداً، سوف يدرس المسبار كيفية انتقال الطاقة عبر الغلاف الجوي، من أسفل إلى أعلى، في جميع أوقات اليوم، وخلال جميع فصول السنة، إذ من المتوقع أن يبدأ بإرسال معلوماته للأرض في سبتمبر 2021.

وينبغي أن يدور المسبار إلى الحد الذي يسمح بإدخاله في مدار الالتقاط، وتستمر عملية حرق الوقود باستخدام ستة محركات للدفع العكسي (دلتا في) لمدة 27 دقيقة، ليقوم ذاتياً بخفض سرعته من 121 ألف كيلومتر إلى 18 ألف كيلومتر في الساعة.

ام

استراتيجية سعودية

ساهمت السعودية قبل عقود بتأسيس وتمويل المنظمة العربية للاتصالات الفضائية في عام 1976، بنسبة تصل إلى 37%، وأرسلت الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز في مهمة على متن السفينة الفضائية "ديسكفري" عام 1985 مع عدد من رواد الفضاء لإطلاق القمر الصناعي "عرب سات"، والذي أدى لربط المنطقة العربية ببقية العالم حينها.

وبعد سنوات عادت السعودية للتطوير في مجال الفضاء، حيث أعلنت في عام 2018، تأسيس "الهيئة السعودية للفضاء" برئاسة الأمير سلطان، بهدف تحفيز الأنشطة البحثية والصناعية المتعلقة بالفضاء.

وفي 10 فبراير 2021، كشفت الرياض عن برنامجها الحكومي، مؤكدة أن تاريخ إطلاق عمل هيئة علوم الفضاء الوطنية بات قريباً، وتتضمن رؤية الهيئة ريادة الفضاء، وبناء الكوادر، والاستثمار في قطاع الفضاء، بالتعاون مع وزارة الاستثمار وصندوق الاستثمارات العامة.

وتسعى لإطلاق قطاع تحفيز الاستثمار في مجال الفضاء الحيوي لتوفير التمويل وتمكين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة من الدخول في هذا المجال، والاستثمار في مجال الفضاء.

وتخطط السعودية لدعم برنامجها الفضائي بثمانية مليارات ريال (2.1 مليار دولار) بحلول عام 2030، في إطار خطة التنويع الاقتصادي التي تهدف إلى جذب الاستثمار الأجنبي وخلق آلاف من فرص العمل للشبان في المملكة.

س

تجربة فضائية بالكويت

وفي إطار اهتمام عموم دول الخليج بعلوم الفضاء، عقدت الكويت اتفاقيات مع وكالات عالمية، وشركات تطوير في المجال، لتحقق حضوراً في السباق العلمي الجاري في المنطقة.

فقد تعاون المعهد الكويتي للأبحاث العلمية مع وكالة "ناسا" الأمريكية، في العديد من المجالات المختصة بالفضاء، كما انضمت جامعة الكويت إلى مشروع مخطط رطوبة التربة "سماب"، الذي أطلقته (ناسا) لوضع خريطة لرطوبة كوكب الأرض وله فوائد علمية تساعد على فهم دورات جفاف التربة وانتشار السيول وإعطاء نشرات جوية أكثر دقة.

وفي ديسمبر 2020، أعلن المركز العلمي الكويتي (تأسس عام 2000) نجاح إرسال أول تجربة علمية كويتية إلى محطة الفضاء الدولية.

وأطلق صاروخ "فالكون-9"، المصمم من قِبل شركة "سبيس إكس"، من مركز كينيدي للفضاء في الولايات المتحدة، حاملاً معه تجربة صممها طلاب بالكويت لتسليمها إلى رواد الفضاء الموجودين على متن محطة الفضاء الدولية؛ لتنفيذها في الفضاء نيابة عن الطلبة، بمبادرة من المركز العلمي.

واختيرت هذه التجربة عام 2019 خلال فعالية شهر الفضاء، بهدف قياس تأثير الجاذبية الصغرى على نمو بكتيريا "إي كولاي" واستهلاكها لثاني أكسيد الكربون، وذلك بالتعاون مع شركة الفضاء المداري، الشركة الأولى في العالم العربي التي تتيح الوصول إلى الفضاء من خلال تقنية الكيوب سات.

ك

أول قمر فضائي عُماني

أسست السلطنة في عام 2004 الجمعية الفلكية العُمانية، بهدف متابعة أبرز التطورات العلمية في مجالي الفلك والفضاء، بالتعاون مع الجمعيات والوكالات العربية والعالمية، وتنشط الجمعية منذ عام 2008 عبر البحوث والدراسات الفلكية وإنشاء المراصد.

وفي عام 2017، أسست المهندسة بهية بنت هلال الشعيبية، "الشركة العالمية للفضاء والتكنولوجيا"، لتكون أول عُمانية تدخل هذا المجال في السلطنة.

وتسعى عبر الشركة العالمية للفضاء والتكنولوجيا إلى تأسيس البنية المعرفية، وتعزيز مستوى المعرفة العلمية بين فئات المجتمع حول مجال الفضاء والتكنولوجيا، من خلال تقديم مشاريع وحلقات توعوية والمحاضرات والنشرات العلمية، خصوصاً مع حصولها على دعم حكومي عام 2018.

وفي عام 2020، قررت حكومة السلطنة إطلاق أول قمر فضائي وطني في عام 2024، وذلك في إطار جهودها للانضمام إلى نادي الدول المرتادة للفضاء.

ومن المتوقع أن يكون برنامج السلطنة الفضائي مؤشراً رئيسياً في وزارة النقل والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات العُمانية، وسيتم الإعلان عنه خلال عام 2021، وفق وكالة الأنباء العُمانية.

ع

مواكبة بحرينية

في عام 2014، واكبت البحرين كذلك اهتمام جيرانها بالمجالات الفضائية، فأسست "الهيئة الوطنية لعلوم الفضاء"، وفي عام 2019، أعادت الحكومة هيكلتها ضمن مرسوم ملكي بهدف تطويرها.

ونفذت الهيئة ورشات عمل وشراكات مع العديد من الهيئات والجمعيات العربية والإقليمية والدولية، بما يسهم في استكمال بنيتها ووصولها إلى أهدافها.

وأطلقت الهيئة "هاكاثون" هو الأول من نوعه على مستوى الخليج بالتعاون مع شركة "سيلفر بلاي" المعتمدة من قبل "ناسا" الأمريكية، في أكتوبر 2019، شارك فيها أكثر من 235 جهة عالمية، وحوالي 18 ألف مشارك.

وهدفت الفعالية إلى إنشاء نظام تعليمي متعدد المجالات، يدخل في صلبه أفضل المناهج العلمية والتكنولوجية في قطاع الفضاء.

ومن المتوقع أن تطلق البحرين أول قمر صناعي محلي خلال الربع الثالث من عام 2021 من محطة الفضاء الدولية، فيما سيشهد الربع الأخير من ذات العام إطلاق القمر من المحطة إلى الفضاء.

ب

مكة المكرمة