"نوكيا" تنفض الغبار عن أجهزة جديدة تجمع بين الحداثة والماضي

هاتف "نوكيا 6" جاء بمواصفات منافسة

هاتف "نوكيا 6" جاء بمواصفات منافسة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 26-02-2017 الساعة 22:25


أعلنت شركة إتش إم دي غلوبال (HMD Global) الفنلندية، التي تملك حق استغلال اسم "نوكيا"، مساء الأحد، عن أبزر المنتجات التي حملت اسم "نوكيا"، خلال مؤتمر الجوالات العالمي "MWC 2017" المقام في برشلونة.

وأعلن خلال المؤتمر الذي تابع وقائعه المباشرة "الخليج أونلاين" عن أربعة أجهزة، لكل واحد منها فئة استهدفت من خلالها الشركة المواصفات ذات النوعية، التي طالما طلبها المستخدم من صناع الهواتف الذكية، بأسعار تتناسب مع الإمكانيات المتوسطة.

- نوكيا 3310 يعود بقوة

أبرز ما أعلنت عنه "نوكيا" في المؤتمر كان هاتف "نوكيا 3310" بشكله الجديد، وجاء بتحديث لافت في التصميم؛ بأزرار أمامية متباعدة، مع جسم شكل خارجي قريب من السابق بحواف مائلة، وألوان مختلفة تناسب جميع الفئات.

وسيدعم الهاتف منفذ "يو اس بي" للشحن، ونقل البيانات، مع منفذ للسماعات، ومنفذ لبطاقات ذاكرة خارجية، مع تقنية البلوتوث، وشاشة ملونة بقياس 2.4 إنش بدقة (QVGA)، وكاميرا خلفية فقط بدقة 2 ميغابيكسل.

أما الشحن فهو الدافع الأكبر إلى الشراء، بحسب ما توقع خبراء المبيعات في "نوكيا"، حيث سيعمل لمدة 31 يوماً بوضع الاستعداد، أو 21 يوماً خلال استخدامه بصورة عادية.

كما زود الهاتف بمتصفح "أوبرا" لتصفح مواقع الويب، حيث تم دعمه بشبكة الجيل الثاني، ونظام تشغيل "سيريس30"، والذي طورت خلاله لعبة الثعبان التي اشتهرت بها نوكيا وقتها، أما سعر الجهاز فسيكون 62 دولاراً أمريكياً.

ولن يدعم جهاز نوكيا 3310 الاتصال بالشبكات اللاسلكية، حيث سيعتمد على الإنترنت الذي توفره شريحة الاتصال، مع عدم وجود تطبيقات مخصصة للجهاز أو إمكانية تحديد المواقع الجغرافية من خلاله.

وتحاول "نوكيا" أن تعيد أمجادها من خلال استلهام عصرها الذهبي في سوق الهواتف الذي كانت الرائدة فيه، قبل أن يهز عرشها "الهاتف الذكي"، الذي جاء بأكثر من خدمة الاتصال المجرد للمستخدمين، وجاء تكرار التجربة بعد سبعة عشر عاماً من إطلاقها من خلال هاتف 3310.

- نوكيا 6 في السوق العالمي

وافتتحت "إتش إم دي غلوبال" مؤتمرها بإعلان توفر "نوكيا 6" في السوق العالمي، بسعر 242 دولاراً أمريكياً، حيث أصبح شراؤه متاحاً للجميع بعد أن كان حكراً على الصين.

هاتف "نوكيا 6" جاء بمواصفات منافسة؛ حيث سيحتوي على شاشة مقاس 5.5 إنشات، بدقة وضوح (Full HD)، مع كثافة تبلغ 4.3 بكسلات لكل إنش، وسيعمل بحسب ما أعلنت "نوكيا" بمعالج سنابدراغون (snapdragon 430) ثماني النواة من شركة "كوالكوم" الأمريكية، مع ذاكرة عشوائية بسعة 4 غيغابايت، وذاكرة تخزين أساسية 64 غيغابايت.

أما الكاميرا الأساسية في الخلف فأتت بدقة 16 ميغابكسل، وأخرى أمامية بدقة 8 ميغابكسل، مع مراعاة كبيرة لصور السيلفي، أما البطارية فكانت سعتها 3.000 مللي أمبير، مع أحدث نظام تشغيل من أندرويد نوجا Noga) 7.0).

بعدها أفصحت الشركة عن أبرز تفاصيل استحواذها على شركة "ويثينجز" الفرنسية الرائدة في صناعة الأجهزة القابلة للارتداء، ولا سيما الطبية منها، والتي استحوذت عليها "نوكيا" بصفقة بلغت قيمتها الإجمالية 191 مليون دولار.

حيث أوضحت الشركة أن علامة "نوكيا" ستثبت على الأجهزة المقبلة اعتباراً من الربع الثاني للعام الجاري، بما فيها الساعات الذكية، والأساور القابلة للارتداء، والموازين المُتصلة، وغيرها من المنتجات.

ثم بدأت "نوكيا" بعدها بالإعلان عن منتجاتها الجديدة لهذا العام؛ حيث أزاحت الستار بداية عن هاتف "نوكيا 5" والذي جاء بشاشة مقاس 5.2 إنشات، بدقة وضوح HD من نوع (IPS LCD)، مدعوم بمعالج كوالكوم سنابدراغون (snapdragon 430)، و2 غيغابايت للذاكرة العشوائية، مع ذاكرة تخزين داخلية 16 غيغابايت، وتوفير الدعم لبطاقات التخزين الخارجية حتى 128 غيغابايت.

الكاميرا الرئيسية لهاتف "نوكيا 5" جاءت بدقة 13 ميغابكسل مع فتحة عدسة (f/2)، وكاميرا أمامية بدقة 8 ميغابكسل وفتحة عدسة (f/2)، أما البطارية فكانت سعتها 3000 مللي أمبير، مع أحدث نظام تشغيل من أندرويد نوجا Noga) 7.0)، وسيكون سعر الجهاز 200 دولار أمريكي.

وانتقلت بعدها "نوكيا" للإعلان عن هاتف "نوكيا 3" الذي زود بشاشة مقاس 5.0 إنش، بدقة وضوح HD من نوع (IPS LCD)، مدعوم بمعالج "ميدياتك" رباعي النواة (1.3 MediaTek)، و2 غيغابايت للذاكرة العشوائية، مع ذاكرة تخزين داخلية سعة 16 غيغابايت، تدعم التخزين الخارجي، وبطارية سعة 2650 مللي أمبير، في حين ستكون الكاميرا الخلفية والأمامية بنفس الدقة 8 ميغابكسل، أما سعر الجهاز فسيكون 147 دولاراً أمريكياً.

اقرأ أيضاً :

جوجل تستحوذ على منصة المطورين في تويتر

وشكرت نوكيا من حضر المؤتمر، حيث اقتبس المتحدث باسمها بذلك فعل الراحل ستيف جوبز وقوله، والذي اشتهر في ختام المؤتمرات بقول: "One More Thing" بمعنى "أمر آخر إضافي".

وأوضحت نوكيا في ختام مؤتمرها، أن الأجهزة متوفرة حالياً للطلب المسبق على موقع نوكيا، في حين أعلنت إطلاق الأجهزة خلال الربع الثاني من العام الحالي.

وحاولت نوكيا خلال مؤتمرها إضافة نوع من اللمسات التقنية النوعية، من حيث بث المؤتمر بصورة مباشرة عبر قناة الشركة على اليوتيوب بتقنية 4K، وإمكانية المشاهدة بزاوية 360 درجة، هذا فضلاً عن نوعية الجهد الإعلاني الكبير الواضح فيما قدمته خلال مؤتمرها المقام ضمن فعاليات معرض الجوالات العالمي (MWC 2017) في برشلونة، الأمر الذي عدته وسائل الإعلام العالمية محاولة عودة حقيقية للعصور الذهبية للشركة .

مكة المكرمة