"نينتيندو" تحتفل بعيد ميلادها الـ30.. كيف غزت سوق الألعاب؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GWz2vv

صدرت عام 1989 وبيع منها 110 ملايين قطعة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 22-04-2019 الساعة 18:55

يصادف يوم (21 أبريل) من كل عام ذكرى انطلاق اللعبة الأكثر شهرة في العالم "نينتيندو"، من إنتاج شركة "Game Boy" اليابانية، والتي أصبحت فيما بعد ظاهرة عالمية.

وذكر موقع صحيفة "ديجيتال جورنال"، اليوم الاثنين، شيئاً موجزاً من تاريخها، فبعد ثلاثة أشهر من إصدارها في اليابان وصلت اللعبة إلى أمريكا الشمالية، وبعد أقل من سنة كانت اللعبة قد غزت سوق الألعاب في أوروبا.

اللعبة ومنذ يوم خروجها للأسواق وألعاب الفيديو تغيرت بشكل كامل بعدها.

وكان نمط اللعبة في حينها مغايراً تماماً للألعاب التي كانت تتطلب جموداً أمام شاشات التلفاز كألعاب "سيجا" وغيرها، وبعدها بدأت فكرة الألعاب المحمولة الشخصية بالانتشار.

 

 

ومن الألعاب التي اشتهرت في جهاز "Game Boy" لعبة "سوبر ماريو" و"بوكيمون" و"تيتريس".

وعندما تم إصدارها لأول مرة في عام 1989 لم تكن الجهاز المحمول الأكثر تطوراً من الناحية التكنولوجية، لكنه كان قادراً على التغلب على منافسين مثل "Atari Lynx" و"Game Gear" (التي صنعتها Sega)، فقد كانت منخفضة السعر وأسهل من ناحية الاستخدام، وتعمل ببطارية قابلة للتغيير.

وبعد مرور 12 عاماً على إصدارها باعت الشركة ما يزيد على 110 ملايين وحدة تحكم  في جميع أنحاء العالم، ممَّا جعل "Game Boy" أكثر أنظمة الألعاب مبيعاً في ذلك الوقت.

وحتى يومنا هذا لا يزال لدى "Game Boy" عامل حنين لجميع الأطفال الذين نشؤوا في أواخر الثمانينيات والتسعينيات وأسرهم.

مكة المكرمة