هل انتهى عصر التطبيقات المجانية عبر "أندرويد"؟

الرابط المختصرhttp://cli.re/LkZkvP
هاتف ذكي

هاتف ذكي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 24-07-2018 الساعة 12:51

فرض جهاز مكافحة الاحتكار في المفوضية الأوروبية غرامة مالية باهظة، وصلت قيمتها إلى خمسة مليارات دولار على شركة "جوجل"؛ بسبب ما وصفته المفوضية بانتهاك قواعد المنافسة وإجبار الشركات المصنِّعة للهواتف الذكية، التي تعمل بالاعتماد على نظام "أندرويد"، على استخدام تطبيقاتها المتعلقة بالبحث (جوجل) وتصفح الإنترنت (كروم).

وجاء قرار المفوضية الأوروبية ضد "جوجل"، بعد ورود شكوى من بعض المنافسين للشركة العملاقة بأنها كانت تسيء استغلال هيمنتها على السوق في مجال البرامج.

واتهمت المفوضية الشركة بأنها أساءت استخدام سلطتها في سوق الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية العاملة بنظام أندرويد، عندما فرضت على الشركات المصنِّعة للأجهزة الذكية استخدام محرك بحثها ومتصفحها "كروم" ضمن نظام التشغيل.

وبعد هذه الغرامة الباهظة، لمَّحت شركة "جوجل"، بطريقة غير مباشرة، إلى أنها قد تبدل سياستها في إتاحة نظام "أندرويد" وتحويله من "مجاني" إلى "مدفوع"، وهو ما سيسهم في رفع أسعار الهواتف الذكية عالمياً.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة "جوجل"، سوندار بيتشاي، أن قرار الاتحاد الأوروبي سيؤدي إلى اضطراب التوازن الدقيق الذي وفرته "جوجل" من خلال أندرويد، والقرار يرسل إشارة لصالح الأنظمة الاحتكارية بدلاً من الأنظمة المفتوحة.

  وقال بيتشاي في مقال نشره على مدونة الشركة: إن "مستخدمي أندرويد النموذجي سيعملون على تثبيت نحو 50 تطبيقاً بنفسه، ويمكنهم إزالة التطبيقات المثبَّتة بشكل مسبق بكل بسهولة".

وأضاف أن "الاستثمار منطقي بالنسبة لنا؛ لأننا نستطيع أن نقدم لصناع الهواتف خيار التثبيت المسبق لمجموعة من تطبيقات جوجل الشائعة، مثل البحث ومتصفح كروم ومتجر جوجل بلاي والخرائط وجيميل، التي يحقق بعضها أرباحاً لنا".

وأوضح أن  من المعقول أن تطلب "جوجل" من صناع الهواتف تضمين بعض تطبيقاتها، إلا أن عكس هذا الأمر يهدد الأسس المالية لنظام "أندرويد".

ولفت إلى أن منع توفير تطبيقات "جوجل" سيؤدي إلى إرباك النظام، حيث إنه إذا لم يتمكن مصنعو الهواتف ومشغلو شبكات الهواتف المحمولة من تضمين تطبيقات "جوجل" على مجموعة كبيرة من الأجهزة، فإن ذلك سيؤدي إلى إفساد توازن نظام التشغيل في الأجهزة.

و"أندرويد" هو نظام تشغيل طورته شركة جوجل، ويعد الأكثر استخداماً في الأجهزة الذكية على مستوى العالم، ابتداءً من الهواتف والأجهزة اللوحية وصولاً إلى الأجهزة القابلة للارتداء.

مكة المكرمة