يتتبع مقدار ألم الحكة.. جهاز ذكي يُبَشِّر بعلاج الأكزيما

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ozaA94

المرضى الذين يعانون من الأكزيما هم أكثر عرضة بنسبة 44% للإبلاغ عن أفكار انتحارية

Linkedin
whatsapp
الأحد، 02-05-2021 الساعة 00:04
-ما الأمراض التي يسعى الجهاز لمراقبتها؟

مرض التهاب الجلد التأتبي "الأكزيما" من الأمراض المزمنة، والذي يسبب حكة وألماً شديدين، ومن الصعب تتبع مدى نجاح العلاجات والأدوية؛ بسبب عدم وجود طريقة لقياس مقدار الحكة.

- كيف يعمل الجهاز؟

يلتف الجهاز المرن بسلاسة حول اليد، وباستخدام خوارزميات التعلم الآلي تتم مراقبة حركة اليد وتحديد مقدار الخدش، دون أن ينخدع الجهاز بحركات مماثلة مرتبطة بالحركة (مثل التلويح باليد).

يعد مرض التهاب الجلد التأتبي "الأكزيما" من الأمراض المزمنة، والذي يسبب حكة وألماً شديدين، ومن الصعب تتبع مدى نجاح العلاجات والأدوية؛ بسبب عدم وجود طريقة لقياس مقدار الحكة.

ولهذا طوّر علماء جامعة "نورث وسترن" في الولايات المتحدة مستشعراً ناعماً يمكن ارتداؤه يقيس مقدار الحكة فعلياً عن طريق تحليل حركة اليد.

يمكن أن يدعم المستشعر الجديد التجارب السريرية للعلاجات الجديدة، ويتتبع كذلك استجابة العلاج ومراقبة تفاقم المرض، وكل ذلك من المنزل.

سيسمح الجهاز الجديد للآباء والأطباء بمراقبة مدى نجاح العلاج وتفاقم المرض في وقت مبكر، كما أنه سيساعد شركات الأدوية على قياس فوائد العلاجات الجديدة. 

يقول المؤلف الرئيسي د. شواي ستيف شو، الأستاذ المساعد في الأمراض الجلدية وطب الأطفال بكلية الطب بجامعة نورث وسترن: إن "الحكة تعذب الكثير من المرضى، وفي العديد من الحالات يمكن أن تكون منهكة مثل الألم المزمن". 

وأضاف: "إذا كنا قادرين على تحديد كمية الخدش بدقة فعندئذٍ لدينا القدرة على التحديد الكمي للحكة بشكل موضوعي، هذا مهم حقاً عند المرضى -مثل الأطفال- الذين لا يستطيعون غالباً التعبير عن معاناتهم".

وتابع قائلاً: "المرضى الذين يعانون من التهاب الجلد التأتبي هم أكثر عرضة بنسبة 44% للإبلاغ عن أفكار انتحارية نتيجة للحكة، لذلك فإن القدرة على تحديد أعراضهم مهمة للمساعدة في تحسين ظروف حياتهم".

وبشأن آلية عمله يلتف الجهاز المرن بسلاسة حول اليد، وباستخدام خوارزميات التعلم الآلي تتم مراقبة حركة اليد وتحديد مقدار الخدش، دون أن ينخدع الجهاز بحركات مماثلة مرتبطة بالحركة (مثل التلويح باليد).

وبحسب ما نشرت مجلة "ساينس أدفانس" العلمية، السبت، فإنه تم قبول المستشعر في برنامج أداة اكتشاف الأدوية التابع لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

مكة المكرمة