محمود عثمان

مع حلول القرن الجديد الذي يسميه البعض بالقرن الأمريكي، بدأ العالم بأسره، ومنطقة الشرق الأوسط على وجه الخصوص، يشهد استقطابات سياسية، وصراعات غير مسبوقة.

هناك وثائق تشير إلى إمكانية وقوع معارك قادمة بسبب النفط.

واضح أن الروس خضعوا للمطلب التركي بوقف إطلاق النار، وأنهم سيستأنفون القتال واقتحام مناطق خفض التصعيد بعد فترة لن تطول.

خطورة الخطاب العنصري أنه يعتبر جميع الرعايا العرب في تركيا سوريين، وخطره الأكبر تهديده للسِّلم المجتمعي والأمن بتركيا.

اللجنة السورية لحقوق الإنسان وثقت مقتل (292) شخصاً في سوريا خلال شهر أبريل 2019، من بينهم (64) طفلاً و(34) سيدة و(30) شخصاً تحت التعذيب.

مكة المكرمة