أكبر دية بتاريخ الكويت.. عفو عن قاتلين مقابل 66 مليون دولار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7rj4yP

الضابطان عوقبا بالإعدام شنقاً

Linkedin
whatsapp
الخميس، 31-12-2020 الساعة 15:15

- متى قتل محمد الميموني؟

في عام 2011، على يد ضابطين ومجموعة من العسكريين.

- ما الدية التي ارتضاها ذوو الميموني؟

20 مليون دينار (65.76 مليون دولار).

تنازل ورثة مواطن كويتي عن تنفيذ حكم الإعدام بحق ضابطين كويتيين أدينا بقتل المتوفّى، مقابل دية قدرها 20 مليون دينار كويتي (65.76 مليون دولار)، لتكون بذلك الدية الكبرى في تاريخ الكويت.

وبحسب ما نشرته صحيفة "الرأي" المحلية، أمس الأربعاء، فقد تنازل ورثة محمد غزاي الميموني، الذي قتل تحت التعذيب على يد ضابطين في وزارة الداخلية، عن حقهم في دم القتيل مقابل الدية المذكورة.

وقالت الصحيفة إن الضابطين عوقبا بالإعدام، فيما عوقب عسكريون آخرون تورطوا معهم في الجريمة بالسجن مدة 10 سنوات و15 عاماً.

وأشارت إلى أن بعض وجهاء القبائل تقدموا بطلب لعتق رقبة الضابطين مقابل دفع الدية التي سيجري جمعها عبر تبرعات تشرف عليها وزارة الشؤون الاجتماعية الكويتية.

وبدأ الطرفان إجراءات فتح حساب لجمع الدية المطلوبة تحت إشراف الوزارة، وسيعلن لاحقاً عن طريقة التبرع عبر رابط مالي خاضع لرقابة الحكومة.

وفي سبتمبر 2019، قضت محكمة التمييز الكويتية بإلزام وزارة الداخلية بتعويض ورثة الميموني بمبلغ 50 ألف دينار (164.500 دولار)، وألغت حكم محكمة أول درجة الذي صدر لمصلحتهم بتعويضهم بنصف مليون دينار.

ووقعت الحادثة في عام 2011، وأصدرت المحكمة حكمها بحق المتهمين في 2013، وبعد استنفاد إجراءات الطعن والاستئناف جرى تأييد حكم الإعدام بحق الضابطين.

مكة المكرمة