أمن طائرة رومانية يقيد مصرياً ويمنعه من الركوب.. ما السبب؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gK3NbK

زوجة المواطن المصري قامت بوضع حقيبة لها جانب مخرج الطوارئ وفق الشركة (تعبيرية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 19-07-2019 الساعة 21:02

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر قيام أمن طائرة رومانية بإجبار مواطن مصري على مغادرة الطائرة بعد تقييد حركته وسط صراخ الأطفال والنساء واعتراض بعض الركاب.

وأكدت وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، في بيان لها، اليوم الجمعة، أنها تتابع حالة المواطن المصري الذي تعرض للإيقاف على متن طائرة رومانية قبل أيام.

وقالت الوزارة: "نتابع التحقيقات الجارية من قبل السلطات الرومانية من خلال وزارة الخارجية، للوقوف على كافة التفاصيل وملابسات الموقف".

 

وأوضحت أنها تلقت مشاهد مصورة تظهر التعامل بقوة مع راكب مصري على متن الخطوط الرومانية.

وبينت أن سفير مصر في رومانيا صلاح عبد المقصود أكد أن الموقف حدث للمواطن المصري وزوجته المغربية داخل الطائرة ببوخارست محطة الترانزيت في طريقهما من فرنسا إلى القاهرة.

وأوضح السفير المصري أن مشادة وقعت بين طاقم الطائرة والزوجة المغربية، نظراً لوضعها حقيبة على باب الطوارئ الذي تصادف جلوسها بجواره، ممَّا اعتبره طاقم الطائرة خطراً على سلامة وأمن الركاب، ومتعارضاً مع إجراءات تأمين الرحلة.

وذكر أن الموقف تحول من حوار إلى شجار مع الأسرة، أدى إلى تدخل أمن المطار وإجبار الأسرة على ترك الرحلة وإلغاء التذكرة، ثم غادر الراكب بعدها إلى شرم الشيخ عبر الخطوط التركية.

بدروها، أكدت شركة الطيران الرومانية (تاروم) أن المرأة قامت بوضع حقيبة لها عند مخرج الطوارئ الذي يساعد في الحالات التي تتطلب إخلاء الركاب من الطائرة في أقرب وقت ممكن، لذا تصرف طاقم الطائرة وفقاً للإجراءات المعمول بها.

وقالت الشركة في بيان لها: "يجب أن يكون الركاب الذين يشغلون المقاعد المجاورة لها مباشرة على استعداد للمساعدة في حالات الطوارئ، وقادرين على التحدث باللغة الإنجليزية، حتى يتمكنوا من فهم أوامر وتعليمات الطاقم لفتح الأبواب في حالة الهروب".

ووصفت الشركة المرأة المغربية بـ "المزعجة"، لكونها لا تفهم اللغة الرومانية أو الإنجليزية، وجلست في مكان غير مخصص لها، ورفضت الانتقال إلى مقعدها.

مكة المكرمة