أميرة سعودية تعترض على نظام الولاية على المرأة

كل ما تم السماح به لیس كل حقوق المرأة السعودية

الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 28-06-2018 الساعة 12:02

أعلنت الأميرة السعودية ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود، وكيل الهيئة العامة الرياضية للتخطيط والتطوير، رغبتها في إحداث تغييرات في نظام ولاية الرجل على المرأة.

ونقلت صحيفة "عكاظ" السعودية، اليوم الخميس، عن الأميرة ريما ما قالته في لقاء تلفزيوني لشبكة "سي إن إن" الأمريكية: "إن المرأة السعودية اليوم لا تحتاج إلى إذن من الرجل للعمل أو القيادة أو الدراسة".

ولفتت الأمير السعودية إلى أن ثمة مناقشات تجري بين النساء في أروقة الحكومة ومجلس الشورى حول نظام الولاية، لكنها لا تعرف إطاراً زمنياً محدداً يمكن البت خلاله في هذا الأمر، لكنها أكدت على كل حال، إحداث هذا التغيير في المستقبل القريب.

 

 

وكانت الأميرة ریما بنت بندر قد صرحت في وقت سابق، بأن السماح للمرأة بقيادة السيارة أحد حقوقها، مضيفة: "البقية تأتي".

ولفتت الصحيفة إلى أن الأميرة ريما ذكرت ذلك خلال اجتماع بالمجلس الأطلسي في واشنطن، مشيرة إلى أن كل ما تم السماح به لیس كل حقوق المرأة السعودية.

ولا تزال السعودية إحدى أكثر الدول التي تفرض قيوداً على المرأة في العالم، ولا تتقلّد النساء مناصب وزارية في المملكة، التي تبقي أيضاً على نظام ولاية الأمر على النساء من أقاربهن الذكور، ما يعني وجوب موافقتهم على القرارات المهمة.

ولطالما اشتكت سعوديات من نظام الولاية، الذي يُشعرهن بالتبعيّة للرجل، ودعون لإعادة النظر فيه وإسقاطه، وطالبن بـ"الكفّ عن معاملة المرأة كمواطنة من الدرجة الثانية".

 

مكة المكرمة