إنفلونزا الطيور بالعراق.. إعدام جديد لـ37 ألف طائر

الحصيلة بلغت 184 ألف إعدام في محافظة ديالي وحدها

الحصيلة بلغت 184 ألف إعدام في محافظة ديالي وحدها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 24-01-2018 الساعة 18:16


ارتفعت حصيلة "إعدامات" الطيور الداجنة في العراق؛ بسبب إنفلونزا الطيور، إلى أكثر من 184 ألف طائر، فقط في محافظة ديالى (شرق)، وذلك بعد إعدام 37 ألف طائر داجن جديد.

وقال مسؤول محلّي في قضاء الخالص، شمالي محافظة ديالى (شرق)، الأربعاء، إن 37 ألفاً من الطيور الداجنة تم إعدامها اليوم؛ إثر ظهور إصابات جديدة بمرض إنفلونزا الطيور.

وأضاف عدي الخدران، قائم مقام قضاء الخالص، أن "إجمالي الطيور الداجنة التي تم إعدامها حتى اليوم ضمن الحدود الإدارية لقضاء الخالص ارتفعت إلى أكثر من 184 ألف طائر".

وزاد: "هناك فحوصات أخرى تجري على بعض حقول الدواجن التي يوجد شكّ في إصابتها بالفيروس".

اقرأ أيضاً :

بغداد أعلنت تفشيه.. مختصون: إيران مصدر "إنفلونزا الطيور"

وأعلنت وزارة الزراعة العراقية، السبت، إعدام نحو 218 ألف طائر بمزارع للدواجن في مناطق مختلفة من البلاد؛ بسبب انتشار وباء إنفلونزا الطيور فيها.

وفرضت الوزارة حجراً طبياً على مزارع الدواجن بجميع محافظات البلاد لمدة 21 يوماً؛ لتمكينها من السيطرة على انتشار الوباء.

وقرّرت الحكومة الاتحادية، الشهر الماضي، حظر جميع منتجات الدواجن من مزارع محافظة ديالى؛ بعد إعدام مئات آلاف الطيور الداجنة نتيجة إصابتها بمرض إنفلونزا الطيور.

وفي الثامن من يناير الجاري، أعلنت المنظّمة العالمية للصحة الحيوانية (حكومية دولية) أن بغداد أبلغت عن رصد تفشٍّ للسلالة (إتش 5 إن 8) الشديدة العدوى، من فيروس إنفلونزا الطيور، في ديالى.

وأوضحت المنظمة، ومقرّها باريس، نقلاً عن وزارة الزراعة العراقية، أن الفيروس اكتُشف يوم 27 ديسمبر، في مزرعة تضم 43 ألف طائر، وأدّى إلى نفوق 7250 منها.

مكة المكرمة