إيران.. مئات المحتجين يطالبون بإقالة مستشار خامنئي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LPBZ56

الاحتجاجات أججها حادث انقلاب حافلة الجامعة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 30-12-2018 الساعة 21:17

تظاهر مئات الطلاب الإيرانيين، لليوم الثاني على التوالي، في طهران، مطالبين باستقالة مسؤولين في "الجامعة الإسلامية الحرة"، على رأسهم مستشار المرشد الأعلى علي خامنئي؛ على خلفية مصرع 10 طلاب بانقلاب حافلة.

وأكدت وكالة "إرنا" الإيرانية الرسمية، اليوم الأحد، استمرار مظاهرات الطلاب، في حين أكدت تقارير إعلامية أن المحتجين يحتشدون في ساحة على الطريق المؤدية إلى الجامعة، رافعين صوراً لضحايا الحادث الذي وقع داخل الحرم الجامعي الثلاثاء الماضي.

وذكرت وكالة "بورنا" للأنباء التابعة لوزارة الشباب والرياضة، أن المحتجين يطالبون باستقالة علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، من منصب رئيس مجلس أمناء الجامعة.

ويطالب المحتجون باستبدال أسطول الحافلات المتهالك في الجامعة، وإقامة مركز للطوارئ داخل حرمها، وتثبيت حواجز حماية على أطراف الطريق الجبلي حيث وقع الحادث المأساوي.

بدوره، التقى المدعي العام الإيراني، محمد جعفر منتظري، المتظاهرين ودعاهم إلى التهدئة، متعهداً بمتابعة القضية شخصياً ومعاقبة المسؤولين.

والأسبوع الماضي، أعلنت الجامعة أن حافلة تقلُّ 30 طالباً انحرفت عن مسارها، على طريق جبلي واصطدمت بعمود إسمنتي، بسبب إصابة سائقها بنوبة قلبية، لكن الطبيب الشرعي نفى ذلك لاحقاً.

ويَعتبر الكثير من النشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، أنَّ سبب الحادث تهالُك أسطول حافلات النقل الجامعي، وعدم صيانة الطرق المؤدية إلى الجامعة، التي كانت قد أعلنت عن استقالة عدد من مديريها وتوقيف بعضهم في أعقاب الحادث.

مكة المكرمة