إيطاليا تخاطر بحياة مهاجرين عالقين بالبحر وترفض استقبالهم

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/67MwpX

السلطات الإيطالية سمحت باستقبال 10 مهاجرين فقط لتلقي العلاج (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 16-06-2019 الساعة 17:57

رفضت الحكومة الإيطالية استقبال مهاجرين على متن سفينة تابعة لمنظمة "سي واتش" الألمانية، بعد إنقاذهم قبالة سواحلها في وقت سابق، في حين سمحت بنقل 10 لتلقي العلاج في أراضيها.

وأكد وزير الداخلية الإيطالي، ماتيو سالفيتي، المعروف بمعاداته للمهاجرين، في تغريدة له عبر موقع "تويتر"، اليوم الأحد، أن بلاده ترفض طلب المنظمة برسو سفينتها في ميناء جزيرة لامبيدوزا.

وقال سالفيتي: "المنظمة الألمانية تمارس القرصنة في البحر المتوسط، وعدم السماح لسفينتها بالوصول إلى إيطاليا يدخل ضمن صلاحيات وزارتي".

وأوضح سالفيتي أن سفينة المهاجرين تحمل 43 شخصاً من بينهم أربعة قاصرين دون مرافقين.

وأردف ساخراً: "يمكنهم (المهاجرون) البقاء على متن السفينة حتى رأس السنة المقبلة".

من جانبها، أكدت المنظمة على لسان المتحدثة باسمها، جورجيا ليناردي، أنها تبحث عن ميناء آمن لإنزال المهاجرين، مشيرة إلى أنها لن تعيدهم إلى ليبيا أبداً.

وأفادت ليناردي، في تصريحات صحفية، بأنه لا يوجد أي ميناء آمن في ليبيا، وفي حال قررت المنظمة إعادتهم، فإن تصرفها هذا سيكون مشابهاً لتصرف الحكومة الإيطالية.

وتواجه سفينة إنقاذ المهاجرين الألمانية خطر الاحتجاز، ودفع غرامة مالية قد تصل قيمتها إلى 50 ألف يورو، وذلك بموجب مرسوم صادر عن الحكومة الإيطالية، يعاقب مثل هذه السفن العاملة على سواحلها.

واتهمت 54 منظمة إنسانية عالمية، في فبراير الماضي، دول الاتحاد الأوروبي بالتواطؤ في كارثة المهاجرين من ليبيا إلى إيطاليا، مؤكدة أن 5300 شخص غرقوا خلال عامين، و4000 منهم على طريق الهجرة الممتدة عبر البحر المتوسط.

وكانت إيطاليا وليبيا وقعتا، في فبراير 2017، اتفاقية بدعم من الاتحاد الأوروبي لوقف تدفق المهاجرين من شمال أفريقيا إلى إيطاليا، قضت بتقديم روما والاتحاد الدعم لحرس الحدود الليبي، مقابل تعهد طرابلس بعدم السماح للمهاجرين بمغادرة شواطئها إلى أوروبا.

مكة المكرمة