ارتفاع عدد ضحايا زلزال تركيا.. وأمير قطر يعزي أردوغان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ZYw9ez

تلا الزلزال 148 هزة ارتدادية

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 24-01-2020 الساعة 22:37

وقت التحديث:

السبت، 25-01-2020 الساعة 14:04

أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال الذي ضرب ولاية ألازيغ شرقي البلاد إلى 22 قتيلاً.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيري البيئة والتخطيط العمراني مراد قوروم، والصحة فخرالدين قوجه.

وأوضح صويلو أن الزلزال أدى إلى مصرع 18 شخصا في ولاية ألازيغ، فضلا عن 4 آخرين بولاية ملاطية مشيراً إلى أنه تم إنقاذ 39 شخصًا من تحت الأنقاض.

وأكد الوزير أنه ليست هناك حالات حرجة بين مصابي الزلزال بحسب المعلومات المتوفرة مشيراً إلى أنه لم يتبق أحد عالق تحت الأنقاض في قضاء دوغان يول بولاية ملاطية.

بدوره قال وزير الصحة، فخر الدين قوجه، إن المستشفيات استقبلت 1031 مصاباً بينهم 34 يخضعون للعلاج في العناية المركزة.

وفي ذات السياق، بعث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ببرقية تعزية إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في ضحايا الزلزال الذي ضرب شرقي البلاد.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية، أنه خلال البرقية تمنى الأمير القطري "الشفاء العاجل للمصابين".

كما بعث نائب الأمير الشيخ عبدالله بن حمد آل ثاني٬ ورئيس الوزراء الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، برقيات تعزية مماثلة.

وكان زلزال بقوة 6.8 درجات على مقياس ريختر، ضرب مساء أمس ولاية ألازيغ شرقي تركيا، أعقبتها عشرات الهزات الارتدادية على عمق 6.75 كم تحت الأرض، حسب وكالة الكوارث التركية "آفاد".

وأشار بيان صادر عن "آفاد" أن المنطقة المذكورة شهدت 10 هزات زادت قوتها عن 4 درجات بعد زلزال قضاء "سيفرجه" بولاية ألازيغ، وأن إجمال الهزات الارتدادية بلغ 148 هزة.

ولفت إلى أن ولايات ألازيغ، وملاطية، وديار بكر، وأديامان، وباطمان، وقهرمان مرعش، وشانلي أورفا شعرت بالزلزال.

وذكرت إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد"، في تغريدة عبر "تويتر"، أن مركز الزلزال يقع في قضاء "سيفريجه" بالولاية.

بدوره قال رئيس "آفاد"، محمد غوللو أوغلو، إن طواقم الإنقاذ "بدأت أعمال المسح الميداني"، مؤكداً أن طواقم الإنقاذ التابعة للهيئة على تواصل مستمر مع السلطات المحلية في ولاية ألازيغ.

وأكد أن طواقم "آفاد" بصدد التحري عمّا إذا كان هناك انهيارات في المباني أو عالقون تحت الأنقاض.

وفي وقت لاحق أعلنت "آفاد" وقوع هزتين ارتداديتين في ولاية ألازيغ عقب الزلزال الذي ضرب الولاية، قبل أن يرتفع عددها لاحقاً إلى 35 هزة ارتدادية.

وذكرت الإدارة على موقعها الإلكتروني أن هزة ارتدادية بقوة 5.4 درجات على مقياس ريختر وقعت في قضاء سيفريجه، وأخرى بقوة 5.1 درجات وقعت في قضاء باسكيل في ألازيغ، عقب الزلازل الذي ضرب الولاية بقوة 6.8 درجات.

وأشارت إلى أن الهزة الارتداية الأولى وقعت على عمق 7.03 كم، والثانية على عمق 10.62 كم.

جدير بالذكر أن السكان في المناطق الجنوبية والشرقية من تركيا وشمالي سوريا، بالإضافة إلى لبنان وفلسطين، شعروا بالزلازل القوي.

وشهدت تركيا في الأيام القليلة الماضية عدة هزات أرضية ضربت العاصمة أنقرة وولاية مانيسا (غرب)، ما أثار القلق والذعر بين المواطنين الأتراك.

مكة المكرمة