الأردن يقرر حجر السائقين العائدين من السعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wnzWXN

الأردن يدرس رفع الحظر "فترة العيد"

Linkedin
whatsapp
الأحد، 10-05-2020 الساعة 12:33

ما سبب اتخاذ هذا القرار؟

بعد أن تسبب سائق عائد من السعودية في نشر الفيروس؛ لعدم التزامه الحجر المنزلي.

أين سيُحجر على السائقين العائدين من السعودية؟

في مدرسة الأمير فيصل العسكرية التي تتسع لـ200 سرير.

أعلن الأردن عدم دخول السائقين القادمين من السعودية إلى البلاد، قبل إدخالهم الحجر الصحي؛ وذلك بعد عودة انتشار فيروس كورونا من جديد في البلاد.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الأردني، أمجد العضايلة، في تصريحات لقناة "المملكة"، مساء السبت، إنه لن يدخل أي سائق من السعودية دون حجره، مشيراً إلى أن "الأردن قادر على الوصول إلى صفر إصابات مجدداً، وما حدث الأيام الماضية كان خللاً ونعمل على معالجته".

وأضاف: "لولا تسجيل حالة المفرق لكان القرار برفع الحظر فترة العيد"، لافتاً النظر إلى أن عودة القطاع العام للعمل كانت خطوة ضرورية عقب عودة القطاع الخاص.

وذكر العضايلة: "سنتابع الوضع خلال الأيام القادمة؛ لاتخاذ قرارات بشأن فترة العيد".

وبدأت وزارة الصحة الأردنية، السبت، بحجر السائقين الأردنيين القادمين عبر مركز حدود العمري، الرابط بين الأردن والسعودية، في مدرسة الأمير فيصل العسكرية التي تتسع لـ200 سرير، بحسب تلفزيون "المملكة".

وجرى تحويل 100 سائق قادم من السعودية للأردن إلى مدرسة، للحجر 17 يوماً.

وتعمل فرق وزارة الصحة على فحص السائقين داخل الحجر باستمرار؛ للتأكد من عدم إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

جاء هذا القرار بعد أن عاد وباء كورونا للظهور شيئاً فشيئاً، عقب وصول الأردن إلى "المربع صفر"؛ وذلك بسبب سائق شاحنة قادم من السعودية.

وتعود تفاصيل الخروج من "المربع صفر" إلى سائق شاحنة، دخل الحدود الأردنية من السعودية، وخضع للفحوصات المُعدَّة عند المعابر الحدودية والتي جاءت نتيجتها سلبية، ثم وقَّع على تعهد بالتزام الحجر الصحي، قبل أن يغادر إلى منزله في بلدة الخناصري بمحافظة المفرق.

لكن بحلول شهر رمضان، أقام السائق وليمة إفطار لعائلته، التي يسكن بعض أفرادها في محافظات وبلدات أخرى، لتظهر بعدها أعراض الإصابة بـ"كورونا" عليه ويتم نقله إلى المستشفى، حيث ظهرت نتائج فحوصاته إيجابية.

عندها بدأت خلية الأزمة بإجراءات العزل لبلدة السائق والمناطق والبلدات التي يوجد بها مخالطون، بالإضافة إلى إجراء الفحوصات للمخالطين.

وأدت الإجراءات إلى اكتشاف أكثر من 30 إصابة من المخالطين للسائق، وتم عزل 4 قرى في محافظة المفرق، و3 مبانٍ في مدينة إربد يقطنها مخالطون للسائق.

وتجري الآن عمليات الفحوصات المبرمجة والعشوائية للمخالطين ولمخالطي المخالطين.

وسجَّل الأردن 522 إصابة بفيروس كورونا، شُفي منها 387 حالة، في حين توفيت 9 حالات، وفق الأرقام الرسمية.

مكة المكرمة