الأردن.. 425% ارتفاع بجرائم الاغتصاب من قبل العاطلين عن العمل

الرابط المختصرhttp://cli.re/Gpkzeb

ارتفعت الجرائم المخلّة بالأخلاق والآداب العامة بنسبة 32%

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 16-07-2018 الساعة 11:45

ارتفع معدَّل الجرائم التي ارتكبها العاطلون عن العمل في الأردن، خلال العام 2017، ليصل إلى نحو 32%.

وارتُكبت 145 جريمة اغتصاب في المملكة خلال عام 2017، وتسبّب العاطلون بـ42 جريمة منها، وبنسبة 29%.

وأكّد التقرير الإحصائي السنوي لعام 2017، الصادر عن إدارة المعلومات الجنائية في الأردن، ارتكاب العاطلين عن العمل 2678 جريمة خلال 2017، 318 جريمة منها مخلّة بالأخلاق والآداب العامة، مقابل 2030 جريمة ارتُكبت في 2016، وبارتفاع وصل إلى نحو 32%.

 

 

وتُشير "جمعية معهد تضامن النساء الأردني" التي نقلت التقرير، أمس الأحد، إلى أن هذه الجرائم توزّعت على النحو التالي: 42 جريمة اغتصاب (مقابل 8 عام 2016 وبارتفاع 425%)، و29 جريمة خطف، وهو ذات العدد في العام الماضي.

كما وقعت 190 جريمة هتك عرض (وارتُكبت 249 منها في 2016، بانخفاض 23.7%)، و47 جريمة بغاء (23 عام 2016 وبارتفاع 104%)، و9 جرائم زنا (10 عام 2016، بانخفاض 10%)، وجريمة إجهاض واحدة (3 جرائم إجهاض عام 2016، بانخفاض 66.6%).

ولا تعكس هذه الأرقام بالضرورة الجرائم الفعليّة المرتكبة، خاصة أنها في مراحلها التحقيقية ولم تصدر بها أحكام قطعيّة عن المحاكم المختصّة، وفق ما بيّنت جمعية "تضامن".

وتشدّد "تضامن" على أن البطالة بين الذكور في وجهها الخفيّ تكشف عن اختلالات اجتماعية تزداد كلما ارتفعت نسبتها، وتكون الفتيات والنساء إحدى ضحاياها، وتقع مسؤولية حمايتهن على الجهات ذات العلاقة، حكومية أكانت أم غير حكومية.

وأكّدت دائرة الإحصاءات العامة في تقريرها الربعي حول معدّل البطالة بالمملكة، للربع الأول من عام 2018، أن معدّل البطالة بلغ 18.4% بارتفاع مقداره 0.2 نقطة مئوية، وذلك عن الربع الأول من عام 2017.

وكان معدّل البطالة للذكور خلال الربع الأول من عام 2018 قد بلغ 16.0% مقابل 27.8% للإناث، ويتّضح أن معدَّل البطالة قد ارتفع للذكور بمقدار 2.1 نقطة مئوية، وانخفض للإناث بمقدار 5.2 نقاط مئوية، مقارنة بالربع الأول من عام 2017.

وسُجّل أعلى معدّل للبطالة في الفئتين العمريتين 15-19 سنة 20-24 سنة، حيث بلغ المعدّل 47.7% و37.6% لكل منهما على التوالي.

مكة المكرمة