الأمم المتحدة ترفض إجبار الناس على تلقي لقاحات كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/BmpN5y

الأمم المتحدة: فرض اللقاحات لم يكن يوماً مقبولاً

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 08-12-2021 الساعة 16:24

ما هو سبب حديث الأمم المتحدة حول التلقيح الإجباري؟

جاء بعد دعوات لفرض التلقيح الإجباري.

ما موقف منظمة الصحة العالمية من التلقيح الإجباري؟

قالت يجب أن يبقى حلاً أخيراً.

رفضت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشال باشليه، إجبار الناس على تلقي اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، وهو ما يدعم توجه نسبة من الرافضين لتلقي اللقاحات.

وقالت باشيلة في رسالة مصورة لها نشرت، اليوم الأربعاء: "على الدول التي تفكر في جعل التطعيم ضد كوفيد إجبارياً ضمان احترام حقوق الإنسان، خاصة أن فرض اللقاحات لم يكن يوماً مقبولاً".

وأضافت باشليه: "يجب ألا يجبر الناس، تحت أي ظرف كان، على تلقي اللقاح، حتى وإن كان لرفض الشخص الامتثال لسياسة التطعيم الإجباري عواقب قانونية أخرى، بما يشمل مثلاً فرض غرامات".

وجاء حديث مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بعد يوم من تأكيد الفرع الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أوروبا أن التلقيح الإجباري، الذي أقرته أو تنظر فيه بعض الدول، يجب أن يبقى "حلاً أخيراً".

وكانت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين دعت، أمس الثلاثاء، دول الاتحاد الأوروبي إلى مناقشة مسألة فرض التطعيم ضد فيروس كورونا بصورة إجبارية.

يشار إلى أن النمسا كانت من أولى الدول الأوروبية التي أعلنت منح اللقاح إلزامياً لكل مواطنيها، اعتباراً من فبراير المقبل.

وتعمل دول العالم، ومن بينها الدول الأوروبية إلى فرض إجراءات جديدة لمواجهة المتحور "أوميكرون"، لعدم توفر للقاحات مضادة له.

مكة المكرمة