الأمم المتحدة: 35 ألف شخص اضطروا للنزوح من العاصمة الليبية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GNpAJZ

ألف مدني أصيبوا جراء العمليات العسكرية في العاصمة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 22-04-2019 الساعة 22:23

أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الاثنين، أن أكثر من 35 ألف شخص اضطروا إلى النزوح من العاصمة الليبية طرابلس، فضلاً عن مقتل 200 شخص، بينهم 84 مدنياً؛ من جراء المعارك الدائرة بين قوات حكومة الوفاق المعترف بها دولياً وقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

جاء ذلك على لسان "ماريا دو فالي ريبيرو"، نائب المبعوث الأممي إلى ليبيا؛ في تصريحات عبر الهاتف من طرابلس لصحفيين في مقر المنظمة الدولية بنيويورك.

ولفتت "ريبيرو" إلى استعداد أكثر من 500 عائلة للفرار من بيوتها، غربي العاصمة إلى مناطق أكثر أمناً، مضيفة أن أكثر من ألف مدني أصيبوا كذلك، محذرة من تدهور الوضع الإنساني.

وطالبت المسؤولة الأممية جميع الأطراف باحترام المدنيين وحماتيهم، مشيرةً إلى أن طرابلس "باتت في وضع حساس يتطلب الوقف الفوري للأعمال العدائية حتى نستطيع تقديم المساعدة الإنسانية للمحتاجين".

من جانبها قالت منظمة الصحة العالمية، اليوم الاثنين، إن حصيلة ضحايا المعارك في طرابلس وما حولها ارتفعت إلى 254 قتيلاً و1228 جريحاً خلال 19 يوماً.

وأوضحت المنظمة على صفحتها الرسمية في "فيسبوك"، أنها أجرت 152 عملية جراحية، بينها 89 عملية كبرى، للمصابين في معارك طرابلس؛ وذلك من خلال فرقها الطبية المتخصصة.

وأطلق حفتر عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس، في خطوة أثارت رفضاً واستنكاراً دوليَّين. وبعد أيام من انطلاقها فشلت العملية العسكرية في تحقيق تقدُّم على الأرض، من جراء تصدي قوات حكومة الوفاق.

ومنذ 2011 تشهد ليبيا صراعاً على الشرعية والسلطة يتمركز حالياً بين حكومة الوفاق في طرابلس، وقوات حفتر، الذي يدعمه مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق.

مكة المكرمة