الإمارات.. عقوبات جديدة بحق مروجي الشائعات حول كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/A4xvKY

الإمارات فرضت غرامة على مخالفة عدم مراعاة مسافة التباعد

Linkedin
whatsapp
السبت، 28-08-2021 الساعة 10:35

- ماذا تشمل عقوبة مروجي الشائعات؟

فرض غرامة 20 ألف درهم.

- ما أبرز الحالات المشمولة بالعقوبات؟

من يحرضون على عدم الانقياد للإجراءات الصحية أو من شأنه السخرية منها.

فرضت الإمارات عقوبات جديدة بحق من ينشرون إشاعات تتعلق بفيروس "كورونا" ومخالفة التعليمات المتعلقة بالحد من انتشار الفيروس.

وبحسب ما أوردت صحيفة "الإمارات اليوم" المحلية، اليوم السبت، فرضت اللائحة المحدثة التي أصدرها النائب العام غرامة 20 ألف درهم (5400 دولار) على المخالفين، الذين يقومون "بنشر أو إذاعة أخبار أو معلومات أو شائعات مضللة عن المعلومات الصحية الخاصة بفيروس (كورونا)".

وتشمل العقوبة أيضاً من ينشرون إشاعات "عن الإجراءات أو التدابير الاحترازية التي تتخذها الجهات المعنية، أو التحريض على عدم الانقياد لها، أو من شأنه السخرية منها، أو نشر أو إذاعة أخبار أو معلومات صحيحة عن تلك الإجراءات أو التدابير لم تصرح بها الجهات المعنية".

وأشارت اللائحة إلى أن الغرامة تتضاعف في حال تكرار المخالفة.

وحسب جدول المخالفات المحدث في اللائحة، فرضت غرامات مالية عدة على مخالفات إجراءات العزل أو الحجر المنزلي بنظام التتبع الإلكتروني، حيث فرضت غرامة بقيمة 10 آلاف درهم  (2700 دولار) على المخالفين في حال الامتناع عن ثبيت أو تسجيل التطبيق الذكي.

كما شملت العقوبة "حمل الوسيلة الإلكترونية الخاصة بتتبع حالات العزل أو الحجر الصحي، أو التسبب في فقدانها أو إتلافها، أو تعطيل الشبكة والاتصال، مع تحميل المخالف قيمة الوسيلة الإلكترونية حال فقدها أو تلفها".

وفي حال تسبب حامل الوسيلة الإلكترونية في فقد أو إتلاف أي من مستلزماتها المسلمة إليه تفرض غرامة بقيمة 1000 درهم (272 دولاراً)، مع تحميل المخالف قيمة المستلزمات المفقودة أو المتلفة.

وفي حال اختراق أنظمة التطبيقات أو الوسائل الإلكترونية الذكية الخاصة بتتبع حالات العزل أو الحجر الصحي، أو تدمير أو حذف أو إتلاف أو تغيير البرنامج أو النظام أو الموقع الإلكتروني، أو الحصول على البيانات أو المعلومات الخاصة بها من دون وجه حق، أو الشروع في أي من تلك الأفعال، يعاقب المخالف بغرامة بقيمة 20 ألف درهم (5400 دولار) مع تحميله قيمة الأضرار.

وفي حال الامتناع دون عذر مقبول عن إبلاغ مركز الاتصال المعني بحالات الفقد، أو التلف أو الأعطال في الوسيلة الإلكترونية، أو الشبكة، خلال 24 ساعة من وقت فقد الاتصال بالخاضع للعزل أو الحجر الصحي، يعاقب المخالف بغرامة مالية بقيمة 10 آلاف درهم (2700 دولار).

كما استحدثت اللائحة مخالفة التدابير الوقائية تجاه القادمين للدولة، حيث نصت على فرض غرامة بقيمة 5 آلاف درهم (1300 دولار) في حال مخالفة التدابير الصادرة من الجهات الصحية المعنية تجاه القادمين للدولة من الخارج.

وبشأن مخالفات تجاوز عدد الركاب المسموح به في المركبة الواحدة تفرض غرامة بقيمة 3 آلاف درهم (816 دولاراً)، وبشأن مخالفات عدم ارتداء الكمامات أو عدم مراعاة مسافات التباعد حددت اللائحة غرامة 3 آلاف درهم مخالفة ارتدائها عند ارتياد الأماكن العامة المغلقة أو مراكز التسوق وفي وسائل النقل العام وعند التجول سيراً أو الترجل في الأماكن العامة المفتوحة ذات الكثافة أو المزدحمة، وفي وسائل النقل الخاص.

ويستثنى من ذلك إذا كان يستقل المركبة أفراد الأسرة الواحدة وعمال الخدمة المساعدة لديها، والأقارب حتى الدرجة الثانية.

وتفرض غرامة 5 آلاف درهم (1300 دولار) في حال عدم ارتداء الكمامة في أماكن العمل، وفي أماكن السكن المشترك للفئات العمالية، حيث تفرض على الشخص الاعتباري أو المسؤول عن الإدارة إذا كانت المنشأة فردية، فيما تفرض غرامة 500 درهم (135 دولاراً) للمستخدم أو العامل.

كما تفرض غرامة 3 آلاف درهم (816 دولاراً) على مخالفة عدم مراعاة مسافة التباعد بين الأشخاص، والتي تحددها الجهات المعنية.

مكة المكرمة