"الريتز" يودع المعتقلين ويستضيف أول أسبوع للموضة بالسعودية

الأميرة نورة بنت فيصل رئيسة المكتب الإقليمي بالرياض للمجلس العربي للأزياء

الأميرة نورة بنت فيصل رئيسة المكتب الإقليمي بالرياض للمجلس العربي للأزياء

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 23-03-2018 الساعة 13:13


تستضيف العاصمة السعودية الرياض أسبوع الموضة العربي، وهو أول أسبوع رسمي من هذا النوع في المملكة، للفترة من 26 إلى 31 مارس الجاري في فندق ريتز كارلتون الذي تحول قبل أشهر لسجن لأمراء ومسؤولين وأثرياء اتهموا بالفساد.

وينظم المعرض المجلس العربي للأزياء (AFC)، وهو أكبر مجلس غير ربحي للأزياء في العالم، يمثل 22 دولة عربية أعضاء في جامعة الدول العربية.

تأتي هذه الخطوة بعد افتتاح المجلس مكتباً إقليمياً له في الرياض، وتعيين الأميرة نورة بنت فيصل آل سعود رئيسة فخرية له.

ونقلت صحيفة المدينة، الجمعة، عن الأميرة قولها: "إننا نفتخر بهذه الخطوة التي حققها مجلس الموضة العربي في الرياض بإطلاق أسبوع الموضة العربي الأول في تاريخ المملكة".

وأضافت: "نحن متحمسون لنشهد ثمرة الجهود المبذولة لإطلاق هذا الحدث، خلال فترة قياسية نسبياً، ونشكر الدعم العالمي الذي أظهره مجتمع الموضة الدولي لنا، والذي يعكس إيماناً بالموقع الراسخ، الذي تشغله المملكة العربية السعودية ليس في مجال الاقتصاد وحده، بل ومن الناحيتين الثقافية والإبداعية أيضاً".

اقرأ أيضاً:

الشورى السعودي يناقش أول توصية تمنع الولاية على المرأة

تأتي هذه الخطوة في إطار تخلي المملكة العربية السعودية في عهد الملك سلمان، وابنه ولي العهد محمد، عن بعض الثوابت الاجتماعية السعودية المحافظة، حيث صدرت سلسلة قرارات بالتخلّي عن عدد من القوانين والأعراف التي اعتمدتها البلاد على مدار عقود؛ أبرزها السماح للنساء بقيادة السيارة، ودخولهن ملاعب كرة القدم، ورعاية هيئة الترفيه للحفلات والمهرجانات الغنائية.

وأصدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، في 26 سبتمبر 2017، أمراً يقضي بالسماح للمرأة باستصدار رخصة قيادة سيارة للمرة الأولى في تاريخ البلاد.

يذكر أن السلطات السعودية تمكنت من الحصول على أكثر من 100 مليار دولار من أموال محتجَزي "الريتز-كارلتون"، بعد أن شهدت حملة اعتقالات واسعة، شملت أمراء ووزراء وشخصيات نافذة؛ بتهم الفساد، بداية نوفمبر 2017، كان أبرزهم الوليد بن طلال، والأمير متعب بن عبد الله.

مكة المكرمة