السعودية.. إيقاف متهمين باصطياد "وعل جبلي" وعقوبات تنتظرهم

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/5dnwQz

جاءت التحذيرات بعد اصطياد وعل بري واعتقال من قام بذلك الاعتداء

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 21-06-2021 الساعة 09:15

ما سبب تحذير النيابة العامة بالسجن والعقوبة؟

بعد اصطياد أشخاص "وعلاً جبلياً".

ما عقوبة من يقتل الكائنات الفطرية أو يؤذيها؟

السجن 10 أعوام وغرامة قدرها 30 مليون ريال (8 ملايين دولار).

حذَّرت النيابة العامة السعودية من قتل الكائنات الفطرية الحيوانية وإيذائها، مؤكدةً أن العقوبة التي قد تصل إلى السجن 10 سنوات تنتظر مرتكبها.

جاء ذلك بعد إعلان السلطات السعودية بمنطقة الباحة، في جنوب غربي السعودية، توقيف أشخاص اصطادوا "وعلاً جبلياً" في محافظة بلجرشي.

وقالت النيابة في بيان لها، إن عقوبة من يقتل الكائنات الفطرية الحيوانية أو يؤذيها تصل إلى السجن 10 أعوام وغرامة ماليةٍ قدرها 30 مليون ريال (8 ملايين دولار أمريكي).

وأضافت: إن "ذلك يأتي لحماية الحياة الفطرية وإنمائها والعمل على المحافظة عليها، إضافة لتفعيل إعادة الأنواع المهددة منها بالانقراض إلى مواطنها الطبيعية وإحداث التوازن الفطري بهذا الشأن".

وكان المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الباحة، في جنوب غربي السعودية، قال: إنه "إشارة إلى مقطع الفيديو المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي ويظهر فيه قيام ثلاثة أشخاص باصطياد وعل جبلي بمحافظة بلجرشي وتصوير ذلك ونشره، فقد أسفرت المتابعة الأمنية عن القبض عليهم، وهم سعوديان ومقيم من الجنسية الأفغانية، في العقد الثاني من العمر".

وأوضح وفقاً لوكالة الأنباء السعودية "واس"، أنه تمت "إعادة الوعل الجبلي إلى فرع وزارة البيئة والزراعة والمياه بالمنطقة، وجرى إيقافهم واتُّخذت بحقهم الإجراءات النظامية، وإحالتهم لفرع النيابة العامة".

يُذكر أن عقوبة صيد الوعل الجبلي تبلغ 60 ألف ريال سعودي (نحو 16 ألف دولار)، وفي حال تكرار المخالفة خلال سنة واحدة، نص نظام البيئة على تغليظ العقوبة، بحيث تصل إلى السجن لمدة 10 سنوات، وغرامة مالية تصل إلى 30 مليون ريال (نحو 8 ملايين دولار)، أو بإحدى هاتين العقوبتين.

كما حذَّر المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية السعودي، في وقت سابق، من مغبَّة إطلاق "أي كائنات فطرية حيوانية في الطبيعة" من دون موافقته، مؤكداً أن هذا التصرف "يترتب عليه تطبيق الإجراءات النظامية" بحق المخالف.

وقال المركز في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس)، إن على الجميع "التقيد بالضوابط والاشتراطات النظامية، والحصول على موافقته (المركز) قبل إطلاق أي من الكائنات الحية الفطرية البرية أو البحرية".

و"الحياة الفطرية في السعودية" هي الحياة البرية، حيث يعيش أكثر من 367 نوعاً مختلفاً من الكائنات الحية، وتتنوع ما بين ثديات وطيور وزواحف وبرمائيات وأسماك.

مكة المكرمة