السعودية.. البلاغات الأمنية عبر تطبيق جديد للهواتف

البلاغ الإلكتروني سيكون بديلاً للبلاغ الورقي

البلاغ الإلكتروني سيكون بديلاً للبلاغ الورقي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 03-10-2017 الساعة 17:23


تتجه وزارة الداخلية السعودية إلى إقرار البلاغات الإلكترونية كبديل للبلاغات الورقية في مراكز الشرطة، وتعميم رقم موحّد لتلقي البلاغات الأمنية والخدمية من كافة مناطق المملكة.

وقالت صحيفة "الحياة" السعودية، الثلاثاء، إن الوزارة تعتزم تخصيص رقم (911) لتلقي سائر البلاغات من كافة أنحاء البلاد.

ونقلت الصحيفة السعودية عن مساعد مدير الأمن العام لشؤون الأمن، اللواء منير الجبرين، أن البلاغات الجديدة ستكون من خلال تطبيق "كلنا أمن"، مضيفاً: "هذا التطبيق أكثر دقة، ونسبة التفاعل معه جيدة".

ورغم حداثة التطبيق فإن ثمة تفاعلاً كبيراً معه، سواء من المواطنين أو المقيمين، بحسب الجبرين.

المسؤول السعودي أوضح أيضاً أن هناك وسائل كثيرة للإبلاغ؛ منها الرقم المجاني (911) في منطقة مكة المكرمة، و(999) في بقية مناطق المملكة، لافتاً إلى أن الحكومة بصدد تحويل كل مناطق المملكة إلى الرقم (911) كرقم موحّد لاستقبال كافة أنواع البلاغات.

وأكد مساعد مدير الأمن العام أن المملكة تتجه بالفعل في الوقت الحالي نحو البلاع الإلكتروني، موضحاً أنه "حال ورود البلاغ عن طريق الرقم (999) فإنه يُحوّل إلكترونياً للمأمور الذي يوصله بدوره إلى الفرق الميدانية".

اقرأ أيضاً :

السعودية تعتزم السماح للمرأة بقيادة مركبات النقل وسيارات الأجرة

وتابع الجبرين: "هناك خطط للتعامل مع البلاغ بشكل آلي".

وفي السياق، استحدثت الوزارة برنامجاً لضبط القضايا الجنائية يحمل اسم "أمن"، وهو يربط مقدّم البلاغ بمركز الشرطة المختص، الذي يقوم بدوره بإطلاع صاحب البلاغ على كل ما يتعلق به من مستجدات عبر الرسائل النصية.

وقال الجبرين: "بدأنا في التطبيق بإيصال رسائل نصية إلى المواطن برقم البلاغ لتسهيل متابعته، ومعرفة ما إذا تم تحويله إلى المحكمة أو إلى النيابة".

وحالياً، بدأ تطبيق البلاغات الإلكترونية في مدينة الرياض، مقابل التقليل من البلاغات الورقية، كما يجري حالياً تطبيق الخدمة نفسها في مكة المكرمة والمدينة المنورة.

ومن المقرر أن يتم تعميم الخدمة في عموم البلاد خلال فترة ليست بعيدة، بحسب الجبرين.

مكة المكرمة