السعودية تتخذ إجراءً في بؤرة تفشي إنفلونزا الطيور

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/2Br7oj

السعودية تخلصت من 35 ألف طائر

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 07-02-2020 الساعة 17:02

تخلصت وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية من 35 ألف طائر مخالط للطيور المصابة، وذلك في بؤرة الإصابة بمرض إنفلونزا الطيور عالي الضراوة "H5N8"، في مشروع دواجن بياض بمنطقة الرياض.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة، عبد الله أبا الخيل، أن النوع الذي تم تسجيله "H5N8" يصيب الطيور فقط ولا ينتقل إلى الإنسان، حيث لا يشكل خطراً على الصحة العامة، بحسب ما ذكرت صحيفة "عكاظ" المحلية، الجمعة.

وجدد "أبا الخيل" دعوته لجميع مشاريع الدواجن في المملكة بأهمية تعزيز جميع إجراءات الأمن الحيوي في المشاريع، مشدداً على مربي الدواجن من المواطنين أخذ الحيطة والحذر، وتطبيق الإجراءات الوقائية عند التعامل مع الطيور، وعدم إدخال طيور جديدة خلال الفترة الحالية.

ودعت الوزارة المواطنين في المملكة إلى عدم صيد الطيور المهاجرة أو البرية؛ وذلك للوقاية من مخاطر الإصابة بالمرض، وإبلاغ فرق طوارئ الثروة الحيوانية عند الاشتباه بالمرض أو ارتفاع معدل النفوق في الطيور.

وتتخذ الوزارة الإجراءات اللازمة لتقليل مخاطر انتشار المرض لمواقع أخرى، وذلك وفق خطة الطوارئ في الوزارة لمكافحة مرض إنفلونزا الطيور عالي الضراوة "H5N8".

والثلاثاء الماضي، أعلنت السعودية تسجيل أول إصابة بمرض إنفلونزا الطيور "H5N8" في أحد مشاريع الدواجن بالعاصمة الرياض.

وكانت فيتنام أبلغت عن تفشي مرض إنفلونزا الطيور "H5N6" شديد العدوى شمالي البلاد في قطيع يتكون من 3 آلاف طائر في قرية دوك ين، حيث أُعدم 2200 طائر مباشرة، بحسب وكالة "رويترز".

وأعلنت بكين، الأحد، تفشي فيروس إنفلونزا الطيور "H5N1" المميت في مقاطعة هونان، التي تقع على الحدود الجنوبية لمقاطعة هوبي، مركز انتشار فيروس "كورونا".

مكة المكرمة