السعودية تحقق بقضية فساد مزدوجة.. ما علاقة كورونا؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/DwDKnN

تشمل مسؤولين قياديين في وزارتي الصحة والسياحة

Linkedin
whatsapp
الأحد، 19-04-2020 الساعة 22:29

أعلنت السلطات السعودية، الأحد، فتح قضية فساد مالي وإداري تشمل مسؤولين قياديين في وزارتي الصحة والسياحة على خلفية التطورات المتعلقة بجائحة فيروس كورونا.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس"، عن مسؤول بهيئة الرقابة ومكافحة الفساد "نزاهة"، قوله، إن الهيئة باشرت قضية فساد مالي وإداري تورط فيها اثنان من قيادات الشؤون الصحية بمنطقة الرياض، بالاشتراك مع 6 أشخاص أحدهم مالك أحد الفنادق.

وأشارت إلى أن القضية تتعلق بـ"استغلال إنفاق الدولة السخي لاحتواء الأزمة الحالية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد، وتوفير السكن الملائم للمواطنين العائدين من الخارج لقضاء مدة الحجر الصحي، من خلال اشتراط عمولات على الفنادق للحصول على فرصة التعاقد مع وزارة الصحة، مما نتج عنه تحميل الدولة نفقات مالية تفوق السعر العادل للخدمة".

وذكر أن أحد القياديين بوزارة السياحة "قام بالإخلال بواجباته الوظيفية من خلال تمرير عرض أسعار مبالغ فيه لوزارة الصحة، بحكم عمله بوزارة السياحة لغرض توفير خدمة السكن للمواطنين العائدين من الخارج لقضاء مدة الحجر الصحي".

وأشار إلى أن التحقيق مع هذا المسؤول القيادي "انتهى إلى إقراره بإخلاله بواجباته الوظيفية وتفريطه بالمال العام، ويجري العمل على استكمال اللازم بحق المتورطين تمهيداً لإحالتهم للقضاء للنظر فيما نسب إليهم".

وفي وقت سابق اليوم، سجلت السعودية 5 وفيات جديدة بالمرض، فيما تم تأكيد إصابة 1088 إصابة أخرى وشفاء 69 من المصابين بالفيروس.

وبذلك ارتفع عدد الوفيات في المملكة إلى 97، والإصابات إلى 9362 حالة، فيما بلغ إجمالي المتعافين 1398 شخصاً، وفق وزارة الصحة.

وحول العالم، تجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا حتى كتابة الخبر (19 أبريل)، مليونين و393 ألفاً، فيما بلغ عدد الوفيات أكثر من 164 ألف حالة، وعدد المتعافين من المرض أكثر من 614 ألف حالة.

مكة المكرمة