السعودية تعيد فرض حظر التجول جزئياً في جدة لأسبوعين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/879141

تشديد الإجراءات الصحية يبدأ من 6 يونيو الجاري

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 05-06-2020 الساعة 16:59
- لماذا أعيد تشديد الإجراءات الاحترازية في جدة؟

نتيجة ارتفاع عدد الإصابات بكورونا فيها.

- ما أبرز هذه التشديدات؟

تقليص عدد ساعات التجول، وتعليق أداء الصلوات في المساجد، والحضور إلى مقار العمل وتقديم الطلبات الداخلية في المطاعم والمقاهي.

أعلنت وزارة الداخلية السعودية، اليوم الجمعة، إعادة تشديد الاحترازات الصحية في مدينة جدة 15 يوماً تبدأ من غدٍ السبت (6 يونيو)؛ وذلك نتيجة ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد فيها.

وقالت الداخلية، في بيان، إن الاحترازات المطبقة في مدينة جدة ستشمل "منع التجول في جميع أنحاء المدينة من الساعة الثالثة عصراً إلى السادسة صباحاً".

وأضافت أن الإجراءات تشمل أيضاً "تعليق أداء الصلوات في المساجد، وتعليق الحضور إلى مقرات العمل بالوزارات والهيئات الحكومية وشركات القطاع الخاص، وتعليق تقديم الطلبات الداخلية في المطاعم والمقاهي".

وتشمل أيضاً "منع أي تجمعات لأكثر من خمسة أشخاص، واستمرار الفئات المستثناة بقرارات سابقة في ممارسة أعمالها، مع مراعاة أن يكون ذلك في أضيق نطاق، ووفق الإجراءات والضوابط التي تضعها الجهة المعنية".

وأشارت الوزارة إلى "استمرار السماح بالرحلات الداخلية الجوية والبرية وعبر القطارات، والسماح بالدخول والخروج من المدينة في غير أوقات منع التجول".

وفي 26 مايو الماضي، أعلنت السعودية تخفيف قيود حظر التجول في كل جهات البلاد باستثناء مكة، بحسب وكالة الأنباء الرسمية (واس).

وفي وقت سابق من الجمعة، كشفت وزارة الصحة السعودية تسجيل 2591 إصابة جديدة بالفيروس، ما رفع عدد الحالات منذ ظهور المرض إلى 95,748 حالة.

في المقابل، سجلت المملكة 1651 حالة شفاء جديدة من المرض، ليصل مجموع المتعافين إلى 70,616 حالة، فيما وصل عدد المتوفين إلى 642 بعد تسجيل 31 وفاة جديدة.

مكة المكرمة