السعودية.. رفع طاقة تشغيل الحرم ومنح تصاريح للمعتمرين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/aDDovy

المعتمرون ملزمون بإبراز تطبيق "اعتمرنا"

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 05-04-2021 الساعة 19:04

كم عدد الحافلات التي ستنقل المعتمرين؟

700.

كم محطة استقبال للمعتمرين؟

4 محطات.

أعلنت وزارة الحج والعمرة السعودية رفع الطاقة التشغيلية للمسجد الحرام بمكة المكرمة، ومنح تصاريح أداء مناسك العمرة والصلوات في المسجد الحرام والزيارة للمسجد النبوي ابتداء من بداية رمضان، مع تحديد استراتيجية خاصة لاستقبال المعتمرين بالشهر الكريم.

وقال مصدر مسؤول في الوزارة، يوم الاثنين، إنه "تقرر رفع الطاقة التشغيلية للمسجد الحرام بمكة المكرمة، مع التقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية كافة الصادرة من الجهات المختصة"، بحسب وكالة الأنباء السعودية "واس".

وأضاف أنه ستمنح المملكة "تصاريح أداء مناسك العمرة والصلوات في المسجد الحرام والزيارة للمسجد النبوي بدءاً من 1 رمضان للأشخاص المحصنين من وباء كورونا".

وفي وقت سابق الاثنين، قال عبد الفتاح مشاط، نائب وزير الحج والعمرة، إن الوزارة حددت استراتيجية ستطبق خلال شهر رمضان للعام الجاري، تعتمد على مضاعفة أعداد العاملين، وتحديد 4 محطات لاستقبال المعتمرين والزوار على مداخل مكة، ونشر نحو 700 حافلة لنقل المعتمرين.

وأكّد أن الوزارة وضعت استراتيجيتها للتعامل مع القادمين للعمرة والصلاة في شهر رمضان، التي يكون احتمالية تزايدهم في هذه الفترة إلى المنطقة مركزي، وتحديداً إلى الحرم المكي والمسجد النبوي، وفق صحيفة "الشرق الأوسط" المحلية.

وأضاف مشاط أن الوزارة وضعت جميع الاستعدادات لاستقبال المزيد من المعتمرين، وأن المعتمرين ملزمون بإبراز تطبيق "اعتمرنا"، والمرتبط مع تطبيق "توكلنا"، للتأكد من وجود تصريح ساري المفعول، قبل قدومه إلى مكة المكرمة.

وأوضح أن الوزارة وضعت خطة استباقية تشمل العديد من الآليات التي تساعد وتساهم في إدارة الأعداد الراغبة في أداء العمرة أو الصلاة في المسجد النبوي، مشيراً إلى أن هذه الآليات تشمل وضع أربع محطات ومراكز استقبال للحافلات للمعتمرين والمصلين، ونقلهم مباشرة من خارج المنطقة المركزية إلى داخل المنطقة.

وأردف نائب الوزير أنه بحسب الخطة تم توزيع فرق عمل على مدار الساعة على مداخل مكة المكرمة، مشدداً على أن هذه الاستراتيجية الاستباقية يستمر فيها ما جرى عمله في الأشهر الماضية، وتحديداً في المرحلة الثالثة (العودة بالتدرج للعمرة الآمنة)، لافتاً إلى أن هذه الاستعدادات المسبقة ستكون جاهزة للتطبيق خلال اليومين المقبلين.

وأشار إلى أن جميع العاملين في قطاع خدمة ضيوف الرحمن حصلوا على اللقاح المضاد لفيروس "كورونا"، ما يمكّنهم من تأدية واجبهم بكل أمان، مع مضاعفة أعداد القائمين على خدمة المعتمرين؛ بهدف تسهيل إرشاد القادمين إلى مكة المكرمة، وتوعيتهم أثناء وجودهم لتأدية العمرة.

وحول إذا ما كان هناك اختلاف في الإجراءات أكد مشاط أن جميع الإجراءات تعتمد على تطبيق الاحترازات والإجراءات الوقائية الصادرة من قبل وزارة الصحة، التي منها ما يطبق أثناء نقل المعتمرين في الحافلات؛ إذ حدد أعداد الركاب في كل حافلة بنحو 20 راكباً، وذلك لتطبيق إجراءات التباعد وفقاً للبروتوكولات الصحية.

كما تابع: "يجري التأكيد على القائد الصحي الذي يرافق المجموعات، وتحديداً الذي يرافق معتمري الخارج، بضرورة متابعة هذه الإجراءات"، مشيراً إلى أن جميع الحافلات التي تنقل المعتمرين من وإلى مكة المكرمة تخضع لعملية التعقيم من قبل إحدى الشركات المتخصصة في ذلك، ويشمل هذا التعقيم مناطق الوصول ومناطق المغادرة، وكذلك مركز الاستقبال.

تجدر الإشارة إلى أن أداء العمرة بالمملكة يحتاج للتسجيل المسبق عبر تطبيق إلكتروني حكومي لإثبات عدم إصابة الشخص المعني بفيروس كورونا.

وكانت وزارة الشؤون البلدية السعودية قد اشترطت، الأسبوع الماضي، التحصين بلقاح كورونا على العاملين في أنشطة الحج والعمرة والمحلات التجارية في مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة، بدءاً من مطلع شهر رمضان للعام الجاري، وذلك حمايةً للصحة العامة.

مكة المكرمة