"الصحة القطرية": لا تأثير للقاح كورونا على الإنجاب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/4dkN8K

بدأت الدوحة منذ ديسمبر عملية التلقيح

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 23-03-2021 الساعة 14:02
- ماذا قالت صحة قطر حول تأثير اللقاح على الإنجاب؟

قالت: "لا يوجد دليل ولا سبب نظري على أن أياً من اللقاحات يمكن أن يؤثر على الخصوبة".

- ماذا عن الأشخاص الذين هم في سن الإنجاب؟

يجب عليهم الحصول على اللقاح أو من يفكرون بالإنجاب.

نفت السلطات الصحية القطرية، الثلاثاء، صحة الشائعات التي تتحدث عن تأثير لقاحات كورونا على "الإنجاب".

جاء ذلك في بيان لوزارة الصحة العامة في قطر، حول الأسئلة الشائعة والمطروحة عن لقاحات كورونا، ومنها حقيقة تأثير لقاح كورونا على خصوبة الرجل والمرأة.

وأضافت الوزارة القطرية عبر حسابها على "تويتر": "لا يوجد دليل ولا سبب نظري على أن أياً من اللقاحات يمكن أن يؤثر على خصوبة المرأة أو الرجل".

وأضافت أنه يجب على الأشخاص في سن الإنجاب الحصول على لقاح كورونا "كوفيد -19"، عندما يتم التواصل معهم.

وتابعت الصحة أن التطعيم باللقاح يشمل "من يحاولون إنجاب طفل أو يفكرون بذلك في المستقبل القريب".

وبعد أن أصبحت لقاحات مكافحة فيروس كورونا متوفرة لدى أغلب بلدان العالم انتشرت بعض الشكوك والمخاوف المتعلقة بتأثيرها على الصحة، وكذا تأثيرها على خصوبة كلاً من الرجل أو المرأة.

وتكشف النقاشات الدائرة حول اللقاحات ضد وباء كورونا المستجد أن نسبة ليست قليلة في كل أنحاء العالم إما ترفض اللقاح أصلاً؛ أو مترددة في أخذه بسبب هذه المخاوف.

وكانت الحكومة القطرية قد بدأت، أواخر ديسمبر الماضي، حملة وطنية واسعة للتطعيم ضد الفيروس في 7 مراكز صحية، ثم زيد عدد المراكز الصحية إلى 10 مراكز.

وحتى الأمس، بلغ عدد من قدمت لهم اللقاحات في دولة قطر 594 ألف شخص، منهم نحو 134 ألفاً خلال آخر 7 أيام، وفقاً للوزارة، بنسبة شخص أعطي اللقاح مقابل 6 أشخاص لم يحصلوا عليه.

وبلغ مجموع الإصابات في قطر 174 ألفاً و228 حالة مؤكدة، منها 160 ألفاً و762 حالات شفاء، و274 حالة وفاة، وفق آخر الأرقام الرسمية المعلنة.

مكة المكرمة