العراق.. تدافع في إحياء عاشوراء يوقع 31 قتيلاً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6ZN29B

مئات الآلاف يحيون سنوياً شعائر واقعة الطف

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 10-09-2019 الساعة 20:24

أعلنت وزارة الصحة العراقية مقتل 31 شخصاً وإصابة العشرات، إثر حوادث تدافع واختناق أثناء تأدية مراسم دينية في محافظة كربلاء، جنوب العاصمة بغداد.

وبحسب ما أورد موقع "السومرية نيوز" فإن آخر حصيلة للقتلى أعلنتها وزارة الصحة، بلغت 31 شخصاً.

ووقع الحادث، بحسب ما ذكرت العتبة الحسينية في بيان لها، "في غمرة التوافد المكثف" لزوار ضريح الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب؛ للمشاركة في "عزاء ركضة طويريج المليونية".

وتابعت: "حصل تدافع في باب الرجاء مما أدى إلى سقوط عدد من المشاركين في هذا العزاء".

وأضافت أن "التشكيلات الطبية والخدمية من العتبة المقدسة وجموع المتطوعين الكرام بادروا فوراً بتدارك الأمر الذي تسبب بسقوط عدد من الضحايا".

جدير بالذكر أن مئات الآلاف من الشيعة يشاركون سنوياً في استعادة مشاهد معركة كربلاء، المعروفة باسم "واقعة الطف" التي قتل فيها الإمام الحسين على يد جيش الخليفة الأموي يزيد بن معاوية، مع أغلب أفراد عائلته في عام 680 ميلادية.

وبعد صلاة ظهر العاشر من محرم يشارك الزوار بما يعرف بـ"ركضة طويريج"، التي تجسد قيام عامة الناس بعد واقعة الطف بالتوجه لدفن الإمام الحسين والضحايا من عائلته الذين سقطوا في المعركة.

وتعد ركضة طويريج التي أعقبها حرق الخيام آخر ما يؤديه المشاركون في إحياء ذكرى الواقعة.

مكة المكرمة