العراق وسوريا يتصدران مؤشر إفلات قتلة الصحفيين من العقاب

يتضمن البلدان التي يُقتل فيها صحفيون ويظل القتلة أحراراً

يتضمن البلدان التي يُقتل فيها صحفيون ويظل القتلة أحراراً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 01-11-2017 الساعة 10:26


تصدر الصومال وتلته سوريا ثم العراق، الثلاثاء، في المؤشر العالمي للإفلات من العقاب لعام 2017، الذي تصدره لجنة حماية الصحفيين الدولية، وهي لجنة غير حكومية مقرها نيويورك، ويتضمن المؤشر قائمة البلدان التي يُقتل فيها صحفيون ويظل القتلة أحراراً.

ويستند المؤشر إلى احتساب عدد جرائم قتل الصحفيين التي لم يُكشف عن مرتكبيها، والتي وقعت خلال فترة 10 أعوام، وذلك كنسبة مئوية من عدد سكان كل بلد.

ويصدر مؤشر الإفلات من العقاب كل عام بمناسبة اليوم الدولي لمكافحة الإفلات من العقاب من الجرائم المرتكبة بحق الصحفيين، والذي يحل يوم 2 نوفمبر.

اقرأ أيضاً:

24 صحفياً فلسطينياً في سجون الاحتلال

وبحسب بيان للجنة، احتل الصومال أسوأ مرتبة في المؤشر، من بين 12 دولة، للعام الثالث على التوالي، وصعدت سوريا إلى ثاني أسوأ مرتبة على المؤشر، بعد أن احتلت المرتبة الثالثة العام الماضي. أما المرتبة الثالثة، فقد احتلها العراق.

وفي حين احتلت دولة جنوب السودان المرتبة الرابعة، كانت المرتبتان الخامسة والسادسة من نصيب الفلبين والمكسيك، ثم جاءت باكستان والبرازيل وروسيا وبنغلادش، ونيجيريا، والهند في المراتب التالية على التوالي.

وخرجت أفغانستان من قائمة المؤشر للمرة الأولى منذ أن بدأت لجنة حماية الصحفيين بحساب إحصائيات المؤشر.

تجدر الإشارة إلى أن عدد الصحفيين الذين قُتلوا في الصومال مع إفلات الجناة التام من العقاب خلال السنوات العشر الماضية بلغ 26 صحفياً، وفي سوريا 17 صحفياً، وفي العراق 34 صحفياً، بحسب التقرير الذي ذكر أنه حلل جرائم قتل الصحفيين التي وقعت في جميع البلدان في الفترة الواقعة ما بين 1 سبتمبر 2007، ولغاية 31 أغسطس 2017، ويقتصر المؤشر على البلدان التي وقعت فيها خمس جرائم فما فوق لم يتم حلها خلال هذه الفترة، وهو حد بلغه 12 بلداً هذا العام مقارنة مع 13 العام الماضي.

مكة المكرمة