العريفي ينفي منعه من دخول الجزائر.. ويتهم "العربية"

اتهمت الجزائر الشيخ العريفي بمباركة الربيع العربي والانتماء لجبهة النصرة

اتهمت الجزائر الشيخ العريفي بمباركة الربيع العربي والانتماء لجبهة النصرة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 07-03-2016 الساعة 20:33


نفى الداعية السعودي الشيخ محمد العريفي، الاثنين، أنباء تحدثت عن أن السلطات الجزائرية منعته من دخول أراضيها لحضور ندوة دينية.

وقال في تغريدة له على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "نشرت العبرية وmbc أن العريفي وصل الجزائر لإلقاء محاضرات فمُنع من دخولها.. وهذا كذبٌ يُضاف لسجلهم الأسود.. لم أسافر للجزائر إلا قبل١٠سنين!".

وذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية، أن وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى اتهمَّ العريفي بالانتماء إلى جبهة النصرة وبمباركة "الربيع العربي".

وفي تغريدة لاحقة قال الشيخ العريفي:

تجدر الإشارة إلى أن الشيخ محمد العريفي من الدعاة المؤثرين في العالم العربي حيث لمع نجمه عبر القنوات الفضائية، وحصلت برامجه على نسب مشاهدة عالية.

هو محمد بن عبد الرحمن العريفي مواليد 15 يوليو 1970 سعودي الجنسية يحمل شهادة الدكتوراه في العقيدة وأستاذ مساعد في كلية المعلمين بجامعة الملك سعود.

مكة المكرمة