العيادات السعودية تعالج 738 طفلاً سورياً في الزعتري

عيادات الأطفال تشهد إقبالاً شديداً بسبب كثرة أعداد الأطفال بالمخيم

عيادات الأطفال تشهد إقبالاً شديداً بسبب كثرة أعداد الأطفال بالمخيم

Linkedin
whatsapp
الأحد، 13-11-2016 الساعة 13:31


عالجت العيادات التخصصية السعودية 738 طفلاً من أبناء اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري بالأردن، وذلك خلال الأسبوع الـ201 من حملة لإنقاذهم.

وقال الدكتور عبد الحي الخالدي، لصحيفة "الجزيرة" السعودية، إن قسم الأطفال يستقبل نحو ثلث إجمالي أعداد المراجعين بحسب الإحصاءات الأسبوعية للعيادات السعودية.

اقرأ أيضاً :

السلطات اللبنانية تأمر بإخلاء مخيم يضم 350 عائلة سورية

وعزا الخالدي هذا الإقبال الشديد إلى أن الأطفال يشكلون نسبة كبيرة من عدد سكان مخيم الزعتري، مضيفاً أن العيادات السعودية تعمل على تأمين الأدوية والمستلزمات الطبية المناسبة واللازمة لهذه الفئة العمرية.

من جانبه، أكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور بدر السمحان، أن "الحملة السعودية" تسعى إلى تطوير العمل ورفع الكفاءة العلمية والعملية لدى كادر العيادات السعودية، بالإضافة إلى تطوير الأجهزة والمعدات الطبية لتتناسب مع احتياجات اللاجئين السوريين.

والزعتري هو أكبر مخيمات اللاجئين السوريين في الأردن، وأضخم المخيمات التي آوتهم هناك إثر لجوئهم هرباً من جرائم نظام الأسد إثر اندلاع الثورة الشعبية عليه. ويعيش سكانه أوضاعاً اجتماعية صعبة يفاقمها انسداد الأفق أمام تسوية قريبة للصراع في بلادهم.

مكة المكرمة