القبض على سعودي مزق لوحة دعائية لامرأة غير محجبة

الرابط المختصرhttp://cli.re/GRz5PG

قبضت الشرطة على المواطن بعد ساعات من تمزيقه اللوحة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 09-09-2018 الساعة 13:48

ألقت السلطات السعودية القبض على أحد المواطنين بتهمة تمزيق لوحة دعائية تحمل صور "امرأة غير محجبة".

وذكرت صحيفة "عاجل" السعودية، أمس السبت، العقوبات النظامية التي يتوقع أن تتخذ بحق المواطن الذي مزق لوحة دعائية لأحد المراكز الطبية الخاصة الواقعة على طريق رئيس بمحافظة ضمد بمنطقة جازان، بحجة أنها تحمل صور "امرأة كاشفة عن وجهها".

 

وبينت الصحيفة أن الشخص المخالف ألقي القبض عليه وأودع بمركز شرطة المحافظة، تمهيداً لإحالته إلى الجهات المختصة لاستكمال التحقيق معه.

وقال القانوني ياسر زمل إن إقدام البعض على إزالة المخالفات بنفسه يُعد غير قانوني ويعرض الفاعل للعقوبة، التي قد تصل إلى السجن مدة لا تزيد على سنتين وبغرامة لا تتجاوز 100 ألف ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين لكل من تعدى على منشآت المرافق العامة.

ويأتي ذلك أيضاً "مع إلزام مرتكب المخالفة بالتعويض عن جميع الأضرار التي لحقت بالمرفق أو الغير، بما في ذلك تكاليف إصلاح التلف الذي تسبب بحدوثه، والتعويض عن المنفعة التي فقدها المرفق أو الغير"، بحسب الصحيفة.

 

 

وبين أن القواعد المنظّمة للوحات الدعائية صادرة بالمرسوم الملكي رقم (م/35) والذي نص في مادته (15) على أنه "يجب أن يكون الإعلان منسجماً مع عادات وتقاليد البلاد، وأن تتلاءم مادته مع الذوق السليم، وأن تكون الصور والكتابات في إطار الآداب الإسلامية، مع التقيد بقواعد اللغة العربية الفصحى، وبما يصدر من الجهات ذات العلاقة فيما يخص الضوابط الشرعية للإعلانات".

وأضاف زمل أن نظام المطبوعات والنشر الصادر بالمرسوم الملكي (م/32) أكد هذا المبدأ؛ فنصّ على أنه "يحظر أن يُنشر بأي وسيلة كانت ما يخالف أحكام الشريعة الإسلامية أو الأنظمة النافذة".

وجاء في لائحته التنفيذية بالمادة (75) الفقرة (4) المتعلقة بضوابط نشر إعلانات الطرق ومنها "عدم استخدام صور النساء في الإعلان".

وأوضح زمل أن الجهات المسؤولة عن إزالة هذه المخالفات وإصدار العقوبات والجزاءات بحق المخالف هي وزارة الإعلام والبلديات، لافتاً إلى أن "العقوبة قد تصل إلى التغريم بـ500 ألف ريال، وتُضاعَف إذا تكررت مع إغلاق المؤسسة مؤقتاً أو نهائياً، وإذا كان في الإعلان ما يخالف الشريعة الإسلامية فيتم إحالة المخالفة للقضاء للبت فيها".

مكة المكرمة