الكويت بين أعلى 15 دولة مانحة للاجئين في العالم

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6Z8mR5

الكويت لا تعتبر دولة لجوء بالمعنى التقليدي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 20-06-2019 الساعة 14:32

صنفت دولة الكويت من بين أعلى 15 دولة مانحة للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين على مستوى العالم.

وقال مدير مكتب المفوضية السامية في الكويت سامر حدادين، أمس الأربعاء: "إننا لسنا دولة لجوء بالمعنى التقليدي، ومع ذلك كان لنا دور كبير في دعم قضايا اللجوء وتمويل أنشطة المفوضية في شتى بقاع العالم"، بحسب ما نقلت صحيفة القبس الكويتية.

وأوضح حدادين أنّ المفوضية تقوم بتوفير الحلول للاجئين من خلال 3 مسارات تتمثل في العودة الطوعية لبلادهم، والاندماج المحلي في المجتمع الذي يكونون فيه، وإعادة التوطين في بلد آخر.

وأكّد أنّ المفوضية تعتمد على دعم الدول لها، فنسبة 97% من ميزانية المفوضية قائمة على التبرعات التي تأتي من الدول والمؤسسات العامة والخاصة والأفراد، إضافة لفرق تعمل على تحديد الاحتياجات والحلول للاجئين أو النازحين.

وأشار إلى أنّ "الكويت كُرمت من قبل الأمم المتحدة بتسميتها مركزاً للعمل الانساني، مبيناً أنّ هذه تسميات لا مجاملات فيها أبداً فالكويت معروفة ومشهود لها بالعمل التطوعي والخيري حتى قبل أن تنال استقلالها".

وقال حدادين أيضاً إنّ الجهود الإنسانية الكويتية ازدادت مؤخراً لتبلغ مساهماتها للمفوضية منذ عام 2013 نحو 400 مليون دولار، قدّمت من خلالها مساعدات إنسانية طارئة لملايين الرجال والنساء والأطفال المتأثرين بالنزاعات، خصوصاً في سوريا واليمن والعراق، فضلاً عن خدمات الحماية للاجئين والأشخاص المعنيين.

ويبلغ عدد اللاجئين في العالم نحو 25 مليون شخص، فيما وصل عدد النازحين إلى 40 مليوناً، ونحو 3 ملايين طالب لجوء، و10 ملايين عديم جنسية.

هذا وتعد أكثر دول العالم استقبالاً للاجئين تركيا ثم باكستان فلبنان، لتليها إيران وأخيراً الأردن.

مكة المكرمة