الكويت تجدد التزامها بدعم لبنان للتعافي من انفجار بيروت

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/DMvexQ

المساعدات الكويتية للشعب اللبناني

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 11-09-2020 الساعة 12:33

ما أبرز المساعدات التي قدمتها الكويت للبنان؟

30 مليون دولار ، و11 مليون دولار مساعدات طبية وغذائية، و1000 طن من المساعدات الإنسانية.

ما آخر المساعدات التي قدمتها الكويت إلى اللبنانيين؟

إرسال قافلة مساعدات محملة بـ 1000 طن من المواد الغذائية والطبية والصحية.

جددت دولة الكويت التزامها بدعم لبنان في محاولته للتعافي من انفجار بيروت المأساوي، مؤكدة أنها ستعمل جاهدة على مساعدة لبنان لتخطي الكارثة.

وقال مندوب دولة الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي، إن الكويت، بدأت منذ اللحظة الأولى للانفجار بتقديم العون والمساعدة الإنسانية للبنانيين.

وأوضح أنه خلال شهر أغسطس الماضي قدمت دولة الكويت تعهدات كبيرة لدعم جهود إعادة البناء في لبنان، أعلن عنها في مؤتمر المساعدات الدولية لدعم لبنان الذي نظمته فرنسا والأمم المتحدة من خلال استعدادها لدعم لبنان بـ30 مليون دولار من المساعدات التي تم التعهد بها سابقاً عبر الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية للأمن الغذائي.

وجاء حديث العتيبي في الاجتماع الذي ترأسته دولة الكويت مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أمس الخميس، حول الاستجابة في لبنان بعد الانفجار في بيروت.

وأضاف العتيبي أن دولة الكويت قدمت أيضاً مساعدات طبية وغذائية عاجلة بمبلغ 11 مليون دولار، إلى جانب تبرعات أخرى من الجمعيات الخيرية الكويتية.

وواصلت الكويت تقديم مساعداتها المختلفة، عبر الجسر الجوي الإغاثي، الذي قدم نحو ما يقرب من 1000 طن من المساعدات الإنسانية، وفقاً للعتيبي.

 وأمس الخميس، أعلنت جمعية الهلال الأحمر الكويتي انطلاق قافلة مساعدات مكونة من ست شاحنات محملة بالمواد الغذائية والطبية والصحية، وسيارتي نقل ضمن حملة (معك يا لبنان) في إطار استمرار تقديم المساعدات.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية "كونا" عن رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور هلال الساير قوله، إن قافلة الإغاثة تضم ست شاحنات بحمولة تزن 100 طن من المساعدات الإنسانية وذلك في إطار البرامج العديدة التي تقدمها الكويت لرفع معاناة الشعب اللبناني الشقيق بعد حادثة (المرفأ).

وكانت دول قطر والسعودية والإمارات وعُمان أرسلت مساعداتها الطبية والإنسانية إلى بيروت؛ وذلك ضمن جهودها لمساعدة لبنان على مواجهة تداعيات الانفجار الضخم الذي هز العاصمة بيروت.

وبلغ عدد ضحايا الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت أكثر من 150 قتيلاً ونحو 5 آلاف مصاب.

وأعلنت السلطات اللبنانية بيروت مدينة منكوبة، وفرضت حالة الطوارئ لأسبوعين في العاصمة فقط، وسلّمت مهام الأمن إلى السلطات العسكرية.

ويعاني لبنان، منذ أشهر، أزمة اقتصادية قاسية واستقطاباً سياسياً حاداً، في مشهد تتداخل فيه أطراف إقليمية ودولية.

مكة المكرمة